إحباط عملية حوثية إرهابية جنوب البحر الأحمر... وأضرار طفيفة تصيب ناقلة نفط يونانية

إحباط عملية حوثية إرهابية جنوب البحر الأحمر... وأضرار طفيفة تصيب ناقلة نفط يونانية

التحالف: تدمير 164 لغماً بحرياً إيراني الصنع زرعتها الميليشيات عشوائياً
الخميس - 11 شهر ربيع الثاني 1442 هـ - 26 نوفمبر 2020 مـ رقم العدد [ 15339]
العميد الركن تركي المالكي

أحبطت قوات تحالف دعم الشرعية في اليمن عملية إرهابية شنها زورق حوثي استهدفت ناقلة نفط يونانية جنوب البحر الأحمر.

وأعلن المتحدث باسم التحالف العميد الركن تركي المالكي أن العملية نتج عنها أضرار طفيفة جراء شظايا هذه المحاولة الإرهابية، محذرا من أن «الأعمال العدائية والإرهابية للميليشيا الحوثية بدعم إيراني تهدد خطوط الملاحة والتجارة العالمية».

ونقلت «رويترز» عن شركة آمبري البريطانية للأمن البحري قولها إن الناقلة «أجراري» ترفع علم مالطا وتشغلها شركة «تي.إم.إس تانكرز» اليونانية.

وأكد العميد المالكي استمرار قيادة القوات المشتركة للتحالف في تطبيق الإجراءات والتدابير اللازمة لتحييد وتدمير أي تهديد بحري بمنطقة عمليات التحالف البحرية.

ودعت قيادة القوات المشتركة للتحالف، الشركاء الدوليين إلى توحيد وتكاتف الجهود الدولية لتحييد هذه التهديدات على الأمن العالمي.

وصعدت الميليشيات الحوثية في الأيام الأخيرة من عملياتها العدائية ضد الملاحة البحرية والمنشآت الحيوية المدنية، حيث نفذت قبل يومين اعتداء إرهابياً بمقذوف استهدف خزاناً للوقود بمحطة توزيع للمنتجات البترولية شمال مدينة جدة (غرب السعودية).

وفي سياق ذي صلة، أعلن التحالف عن اكتشاف لغم بحري زرعته الميليشيات الحوثية الإرهابية وتدميره جنوب البحر الأحمر أمس، موضحاً أن اللغم البحري المكتشف، إيراني الصنع من نوع «صدف».

وأشارت قوات التحالف إلى نجاحها في إزالة وتدمير 164 لغما بحريا نشرتها الميليشيات الحوثية عشوائيا جنوب البحر الأحمر وقرب مضيق باب المندب.

وذكّر المالكي بأن «الأعمال العدائية للميليشيات الحوثية تأتي بغطاء ودعم إيراني يهدد الأمن البحري والملاحة الدولية بمضيق باب المندب وجنوب البحر الأحمر».

وكانت القوات المشتركة لتحالف دعم الشرعية في اليمن أعلنت أول من أمس عن تدمير خمسة ألغام بحرية من نوع «صدف» (إيرانية الصنع) زرعتها الميليشيات الحوثية الإرهابية جنوب البحر الأحمر.

ووفقاً للتحالف، فإن التهديد البحري لأمن الطاقة العالمي وتهديد طرق المواصلات البحرية والتجارة العالمية للسفن والوسائط البحرية أصبحا تهديداً استراتيجياً للأمن العالمي مع اتساع تهديد التنظيمات الإرهابية للمضايق البحرية من جنوب البحر الأحمر لمضيق باب المندب وخليج عدن امتداداً لبحر العرب ومضيق هرمز.


السعودية صراع اليمن

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة