قوات تيغراي تقول إنها دمرت فرقة آلية للجيش الإثيوبي

قوات تيغراي تقول إنها دمرت فرقة آلية للجيش الإثيوبي

الثلاثاء - 9 شهر ربيع الثاني 1442 هـ - 24 نوفمبر 2020 مـ
أفراد من القوات الخاصة لإقليم أمهرة في معسكر بإثيوبيا (أرشيفية - أ.ف.ب)

قال المتحدث باسم قوات تيغراي غيتاشيو رضا اليوم (الثلاثاء) إن القوات التي تقاتل الحكومة الإثيوبية في إقليم تيغراي الشمالي ألحقت «دمارا تاما» بالفرقة 21 الآلية بالجيش. ولم يرد المتحدث باسم الحكومة على الاتصالات التي طلبت التعليق.
ولم يتم التحقق من صحة ادعاءات الجانبين نظرا لانقطاع اتصالات الهاتف والإنترنت عن منطقة تيغراي كما أن الدخول إلى المنطقة يخضع لقيود صارمة، حسبما أفادت وكالة «رويترز» للأنباء.
وأمس (الاثنين)، قالت الحكومة الإثيوبية إن قواتها طوقت عاصمة إقليم تيغراي على مسافة 50 كيلومترا بعد أن منحت الجبهة الشعبية لتحرير تيغراي مهلة 72 ساعة للاستسلام. وصرح المتحدث باسم الحكومة رضوان حسين أن «بداية النهاية أصبحت وشيكة».
ودعا رئيس الوزراء أبي أحمد الجبهة التي تحكم الإقليم الجبلي الشمالي الذي يقطنه خمسة ملايين نسمة إلى إلقاء السلاح بحلول الأربعاء أو مواجهة هجوم نهائي على ميكيلي عاصمة الإقليم.
ومنذ اندلاع الصراع في الرابع من نوفمبر (تشرين الثاني)، لقي مئات الأشخاص حتفهم وفر نحو 40 ألفا إلى السودان المجاور.
ودعت الولايات المتحدة أمس إلى الوساطة بين الحكومة الإثيوبية والجبهة الشعبية لتحرير تيغراي. وقال مجلس الأمن القومي التابع للحكومة الأميركية في منشور على تويتر ليل أمس: «تدعو الولايات المتحدة للوساطة في إثيوبيا وتدعم الجهود التي يقودها سيريل رامافوسا (رئيس جنوب أفريقيا) والاتحاد الأفريقي لإنهاء هذا الصراع المأساوي الآن».


ايثوبيا إثيوبيا أخبار

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة