تركيا تربط تشديد الإغلاق بـ5 آلاف إصابة يومياً

تركيا تربط تشديد الإغلاق بـ5 آلاف إصابة يومياً

شراء 25 مليون جرعة لقاح حتى يناير المقبل
الجمعة - 5 شهر ربيع الثاني 1442 هـ - 20 نوفمبر 2020 مـ رقم العدد [ 15333]

كشف عضو مجلس العلوم التركي لمكافحة فيروس «كورونا» مصطفى نجمي إلهان، أن السلطات ستلجأ إلى إجراءات أكثر صرامة إذا لم ينخفض عدد حالات الإصابة بالفيروس خلال 15 يوماً، مع القيود الجديدة التي سيبدأ سريانها اعتباراً من مساء اليوم (الجمعة).

وقال إلهان: «إذا وصلت الإصابات إلى معدل 5 آلاف حالة في اليوم مرة أخرى، فستحتاج الإجراءات إلى تشديد»، مضيفاً أن «الإجراءات الجديدة لا مفر منها؛ حيث ارتفع عدد حالات الإصابات والوفيات بفيروس (كورونا) بشكل كبير وسريع».

ودعا إلهان المواطنين إلى ضرورة الانتباه إلى التقيد الصارم بالإجراءات الجديدة، محذراً من التراخي في الالتزام بالقواعد والإجراءات التي أعلنتها الحكومة أول من أمس (الأربعاء).

وذكر إلهان أن عدد حالات الإصابة الذي بلغ 5500 حالة في أبريل (نيسان) الماضي، انخفض إلى 785 حالة في يونيو (حزيران)، مشدداً على ضرورة مراعاة التدابير اللازمة للوقاية من الإصابة.

وقررت السلطات التركية اللجوء إلى الإغلاق الجزئي مجدداً، بعد تصاعد مؤشر الإصابات والوفيات بفيروس «كورونا»، وتحذيرات من تفاقم الأوضاع بشكل خطير في الأيام المقبلة.

وقالت وزارة الداخلية التركية، في تعميم إلى الولايات التركية، الأربعاء، إن الإجراءات الجديدة لمكافحة فيروس «كورونا» ستدخل حيز التنفيذ مساء اليوم (الجمعة)، وتشمل الحد من ساعات العمل في المطاعم والمقاهي، وفرض إغلاق جزئي في عطلات نهاية الأسبوع.

وبموجب التدابير الجديدة، يسمح للمطاعم والمقاهي ومراكز التسوق وصالونات الحلاقة بالعمل من الساعة 07:00 إلى الساعة 17:00 بتوقيت غرينتش (10:00 إلى 20:00) بتوقيت إسطنبول، على أن تفتح المطاعم والمقاهي لبيع الوجبات الجاهزة وخدمات التوصيل فقط.

وسيتم إغلاق دور السينما حتى نهاية العام، وفرض إغلاق جزئي في جميع أنحاء البلاد خلال عطلات نهاية الأسبوع (السبت والأحد) حتى إشعار آخر، وبما لا يعطل سلاسل التوريد والإنتاج.

ويبدأ حظر التجول الجزئي غداً السبت اعتباراً من الساعة الثامنة مساء وينتهي الأحد الساعة العاشرة صباحاً، ثم يسمح بالخروج يوم الأحد من العاشرة صباحاً حتى الثامنة مساء، ومن ثم يبدأ الحظر مرة أخرى مساء الأحد الساعة الثامنة مساء، وينتهي يوم الاثنين الساعة الخامسة صباحاً. ويستمر حظر التجول الجزئي المفروض على المسنين فوق الـ65 عاماً، وسيشمل الشباب دون الـ20 عاماً، باستثناء العاملين منهم.

وبحسب بيان وزارة الداخلية فإن المسنين من عمر 65 سنة وأكثر يمكنهم التجول بين الساعة العاشرة صباحاً وحتى الساعة الواحدة ظهراً، أما من هم تحت الـ20 عاماً، فيسمح لهم بالتجول بين الساعة الواحدة ظهراً والرابعة عصراً، اعتباراً من مساء الجمعة. وفيما يتعلق بالمدارس، فإن التعليم في جميع المدارس الحكومية والخاصة سيستمر عن بعد حتى نهاية العام الدراسي الحالي. وتم إرجاء امتحانات الفصل الدراسي الأول التي كانت مقررة الاثنين المقبل لحين استيضاح الموقف.

وتقرر استمرار منع التدخين في الشوارع الرئيسة والساحات العامة، وتخويل مديريات الصحة العامة في الولايات بتوسيع نطاقه.

في السياق ذاته، أعلن وزير الصحة التركي، فخر الدين كوجا، عزم بلاده الحصول على مليون جرعة لقاح ضد فيروس «كورونا» كدفعة أولى من شركة «فايزر» الأميركية خلال ديسمبر (كانون الأول) المقبل.

وقال كوجا أمام لجنة الخطة والموازنة بالبرلمان التركي، مساء الأربعاء، إن «المليون جرعة ستكون بمثابة دفعة أولى، وسيتم الحصول عليها منتصف ديسمبر، على أن تزيد الكمية بشكل تدريجي خلال الشهر التالي، لتصل إلى 25 مليون جرعة».

وأشار الوزير التركي إلى إمكانية شراء 10 ملايين جرعة لقاح أخرى من الصين، في ديسمبر أيضاً، قائلاً إن اللقاح المحلي سيصبح جاهزاً في أبريل المقبل.

كانت شركة «فايزر» لتصنيع الأدوية قد أعلنت الأسبوع الماضي التوصل إلى لقاح للفيروس بالتعاون مع شركة «بيونتيك» الألمانية بنسبة فعالية تصل إلى 90 في المائة، قبل أن توضح، الأربعاء، أن نسبة الفعالية بلغت 95 في المائة.

وسجلت تركيا أكثر من 11 ألف وفاة وأكثر من 420 ألف إصابة بفيروس «كورونا» منذ مارس (آذار) الماضي؛ لكن هناك تشكيكاً كبيراً من جانب اتحاد الأطباء الأتراك والمعارضة في الأرقام التي تعلنها الحكومة، والتي تبدو أنها أقل من الأرقام الحقيقية 10 مرات.


تركيا تركيا أخبار فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة