أوزيل «محبط بشدة» بعد استبعاده من تشكيلة آرسنال في الدوري

أوزيل «محبط بشدة» بعد استبعاده من تشكيلة آرسنال في الدوري

الأربعاء - 5 شهر ربيع الأول 1442 هـ - 21 أكتوبر 2020 مـ
مسعود أوزيل لاعب فريق آرسنال الإنجليزي لكرة القدم (أرشيفية - رويترز)

قال صانع اللعب مسعود أوزيل إنه لم يجد مقابلاً لولائه لآرسنال بعد أن استبعده النادي من تشكيلته في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم لموسم 2020 – 2021، وفقاً لوكالة «رويترز» للأنباء.

ولم يلعب أوزيل، الذي يمتد عقده حتى يونيو (حزيران) 2021، ويحصل على راتب 350 ألف جنيه إسترليني (456 ألفاً و645 دولاراً) أسبوعياً، أي مباراة هذا الموسم تحت قيادة المدرب ميكيل أرتيتا.

كما خرج اللاعب الألماني، الذي خاض مباراته الأخيرة مع آرسنال في مارس (آذار) الماضي، من تشكيلة الدوري الأوروبي في وقت سابق هذا الشهر.

وقال أوزيل، عبر موقع «تويتر»، اليوم (الأربعاء): «أنا في شدة الإحباط لعدم تسجيلي بموسم الدوري الإنجليزي الممتاز». وأضاف: «توقيع عقد جديد في 2018 أظهر الولاء والإخلاص من جانبي تجاه النادي الذي أحبه آرسنال، ويحزنني أنني لم أجد المقابل لذلك». وتابع: «اكتشفت للتو أن الولاء عملة نادرة هذه الأيام، وحاولت الاحتفاظ بالإيجابية من أسبوع لآخر في انتظار فرصة للعودة للتشكيلة قريباً، لذا التزمت الصمت حتى الآن».

وأوضح أوزيل أنه كان راضياً عن مستواه وأداء الفريق تحت قيادة أرتيتا قبل توقف الموسم بسبب «كوفيد19» في مارس الماضي، لكن الأوضاع تغيرت عند استئناف الموسم في يونيو الماضي ولم يشارك اللاعب البالغ عمره 33 عاماً منذ ذلك الحين.

وقال أرتيتا الأسبوع الماضي إن آرسنال «يتطور» وسيجد أوزيل صعوبة في دخول القائمة، ليثير الشكوك حول مستقبله بالنادي.

وواصل لاعب ريال مدريد السابق والفائز بكأس العالم 2014 مع ألمانيا: «ماذا يمكنني القول؟ لندن بمثابة بيتي. وبغض النظر عمّا يحدث، فسأواصل القتال على فرصة، ولن أترك موسمي الثامن في آرسنال ينتهي هكذا». وتابع: «يمكن أن أعدكم بأن هذا القرار القاسي لن يغير شيئاً من عقليتي، وسأواصل التدريب بأقصى جهد، وكلما كان متاحاً فسأستخدم صوتي ضد الوحشية ومن أجل العدالة».


بريطانيا رياضة

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة