الكويت تستقبل الزعماء والقادة الخليجيين والعرب المعزين في الأمير الراحل

الكويت تستقبل الزعماء والقادة الخليجيين والعرب المعزين في الأمير الراحل

وفد سعودي رفيع نقل تعازي خادم الحرمين وولي العهد للشيخ نواف الأحمد
الجمعة - 14 صفر 1442 هـ - 02 أكتوبر 2020 مـ رقم العدد [ 15284]

شهدت الكويت أمس توافد عدد من الزعماء الخليجيين والعرب ومن دول إسلامية وعالمية، لتقديم التعازي في رحيل أمير البلاد السابق الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، الذي توفي الثلاثاء الماضي في الولايات المتحدة، وتم تشييعه أول من أمس (الأربعاء) إلى مثواه الأخير.

وإلى جانب أمير الكويت، تلقى تعازي الوفود الزائرة؛ الشیخ مشعل الأحمد الجابر الصباح نائب رئیس الحرس الوطني، والشیخ جابر العبد الله الجابر الصباح، والشیخ ناصر المحمد الأحمد الصباح، والشیخ جابر المبارك الحمد الصباح، والشیخ صباح الخالد الحمد الصباح رئیس مجلس الوزراء، ورئیس مجلس الأمة مرزوق الغانم، وعدد من أفراد أسرة الصباح.

- الوفد السعودي

استقبل أمير الكويت الشيخ نواف الأحمد وفداً سعودياً رفيع المستوى، حيث نقل مستشار خادم الحرمين الشريفين الأمير الدكتور منصور بن متعب بن عبد العزيز وزير الدولة عضو مجلس الوزراء، تعازي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، والأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، ومواساتهما، للشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت، في وفاة الشيخ صباح الأحمد.

واستقبل الأمير الوفد المرافق لمستشار خادم الحرمين الشريفين الذي يضم الأمير عبد العزيز بن سلمان بن عبد العزيز وزير الطاقة، والأمير سلطان بن سعد بن خالد سفير خادم الحرمين الشريفين لدى دولة الكويت، والأمير تركي بن محمد بن فهد بن عبد العزيز وزير الدولة عضو مجلس الوزراء، والأمير أحمد بن فهد بن سلمان بن عبد العزيز نائب أمير المنطقة الشرقية.

- خليجيون وعرب

أمير الكويت الشيخ نواف الأحمد استقبل سلطان عُمان هيثم بن طارق والوفد المرافق له حیث قام بتقدیم واجب العزاء في وفاة الشیخ صباح الأحمد.

واستقبل الشيخ نواف، ولي عهد البحرين الأمير سلمان بن حمد آل خليفة حيث قدم واجب العزاء بوفاة الشيخ صباح الأحمد، وقدم نائب رئيس الوزراء البحريني الشيخ محمد بن مبارك آل خليفة ونائب أمير قطر الشيخ عبد الله بن حمد آل ثاني التعازي لأمير الكويت.

كما تلقت الكويت عزاء من الرئيس العراقي برهم صالح، والرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، والعاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، والرئيس التونسي قيس سعيد. كما قدم ثلاثة من رؤساء الحكومات اللبنانية السابقين، هم نجيب ميقاتي وفؤاد السنيورة وتمام سلام العزاء في الشيخ صباح الأحمد.

- شرق وغرب

على الصعيد الدولي، أعرب رئيس الوزراء الياباني يوشيهدي سوغا عن خالص تعازيه للكويت حكومة وشعبا في وفاة الأمير الراحل، وقال في بيان «لقد حزنت بشدة لسماع نبأ وفاة (...) الشيخ صباح الأحمد... وأود أن أتقدم بالنيابة عن حكومة وشعب اليابان بأحر التعازي لشعب الكويت»، وأضاف: «إنها خسارة جسيمة للمجتمع الدولي».

وتلقى أمیر الكويت الشیخ نواف الأحمد برقیة تعزیة من الرئیس الكوري الشمالي كیم جونغ وون (رئیس لجنة شؤون الدولة لجمهوریة كوریا الدیمقراطیة الشعبیة) أعرب فیها باسمه وباسم حكومة وشعب جمهوریة كوریا الدیمقراطیة الشعبیة عن بالغ تعازیه للأمير وللشعب الكویتي بوفاة أمیر البلاد الراحل.

وفي كندا، قال رئيس الوزراء الكندي جيستين ترودو إن أمير الكويت الراحل خدم شعب الكويت دون كلل. وأضاف ترودو في تغريدة عبر حسابه الرسمي بموقع (تويتر) «لن ننسى أبدا قيادته ورؤيته وكرمه تجاه القوات الكندية الموجودة في الكويت وقلوبنا مع كل الذين ينعون الراحل».

وفي بیان صادر عن سفارة كندا لدى دولة الكویت، قال رئیس الوزراء جاستن ترودو أمس الخمیس إن أمیر الكویت الراحل «كرس حیاته لخدمة وطنه العزیز وتم الاحتفاء به في كل أنحاء العالم قائدا عظیما للعمل الإنساني».

وأضاف ترودو أنه تحت قیادة الأمیر الراحل رعت الكویت جهود الإغاثة الإنسانیة والعمل التنموي الدولي في دول عدة حول العالم حیث قدمت المساعدة لضحایا النزاعات والمحتاجین.

كما وصفت الخارجية الفرنسية أمير الكويت الراحل بالقائد الحكيم الذي قاد الكويت على طريق الاستقرار والحداثة، وقدمت التعازي لأسرة آل الصباح وشعب الكويت.

وقالت الخارجية الفرنسية إن الأمير الراحل «عمل بلا كلل لتنفيذ دبلوماسية مستنيرة ومتوازنة ولتهدئة التوترات الإقليمية وتعزيز قيم الإنسانية».

وأصدرت وزارة الخارجية الإسبانية بياناً قالت فيه، إن الأمير الراحل «رسم ملامح حقبة أساسية وبارزة في بلاده التي تولى دفة قيادتها منذ عام 2006».

وأضاف البيان «إنه ساهم في خلق صورة الكويت كدولة معتدلة ولاعب دبلوماسي أساسي ملتزم بالحل السلمي للنزاعات».

وقال وزير خارجية النمسا الكسندر شالينبيرغ «نعزي حكومة الكويت وشعبها الصديق وعائلة الفقيد بهذا المصاب الأليم ونتمنى (...) للشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح التوفيق والنجاح في مهامه الجديدة».

وأعرب وزير خارجية لوكسمبورغ جان اسلبورن عن تعازيه للكويت في وفاة أميرها الراحل.

- وزراء الداخلیة الخليجيون

قدم وزراء الداخلية بدول مجلس التعاون لدول الخلیج العربیة العزاء إلى نائب رئیس مجلس الوزراء ووزیر الداخلیة ووزیر الدولة لشؤون مجلس الوزراء أنس الصالح في وفاة الأمیر الراحل الشیخ صباح الأحمد.

وذكرت الإدارة العامة للعلاقات والإعلام الأمني بوزارة الداخلیة الكویتیة في بیان صحافي أمس الخمیس أن الوزیر الصالح استقبل على أرض مطار الكویت الدولي نائب رئیس مجلس الوزراء ووزیر الداخلیة في دولة الإمارات الفریق الشیخ سیف بن زاید آل نهیان لتقدیم واجب العزاء.

وقالت إن الشیخ سیف قدم واجب العزاء إلى أمیر البلاد الشیخ نواف الأحمد الجابر الصباح وإلى آل الصباح والشعب الكویتي في وفاة الأمير الراحل، مؤكدا أن الكویت وشعبها والأمة العربیة والإسلامیة فقدت «قائدا محنكا وحكیما وأمیرا للإنسانیة حمل السلام للعالم أجمع وكان حریصا على وحدة الأمة العربیة ورفعة شأنها فكان رمزا للحكمة والعطاء».

كما تلقى الصالح اتصالا هاتفیا من نظیره في المملكة العربیة السعودیة الأمیر عبد العزیز بن سعود بن نايف، أعرب خلاله عن خالص التعازي والمواساة بهذا المصاب الجلل في وفاة الأمير الراحل.

وتلقى الصالح اتصالا هاتفیا من وزیر الداخلیة بمملكة البحرین الفریق أول الركن الشیخ راشد بن عبد الله آل خلیفة، وتلقى اتصالا هاتفیا من رئیس مجلس الوزراء ووزیر الداخلیة بدولة قطر الشیخ خالد بن خلیفة آل ثاني، وتلقى وزیر الداخلیة الكویتي اتصالا هاتفیا من وزیر الداخلیة بسلطنة عمان حمود بن فیصل البوسعیدي.

- أمين «التعاون الخليجي»

قدم الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية، الدكتور نايف فلاح مبارك الحجرف، واجب العزاء للقيادة الكويتية، في وفد ضم الأمين المساعد للشؤون الأمنية اللواء هزاع مبارك الهاجري، والأمين المساعد للشؤون السياسية والمفاوضات الدكتور عبد العزيز حمد العويشق، والأمين المساعد للشؤون الاقتصادية والتنموية خليفة سعيد العبري، والأمين المساعد للشؤون العسكرية اللواء الركن أحمد علي آل علي، والأمين المساعد للشؤون التشريعية والقانونية الدكتور خليفة علي الفاضل، وقدم الوفد واجب العزاء للشيخ علي الخالد الجابر الصباح، سفير دولة الكويت لدى الرياض بوفاة الأمير الراحل الشيخ صباح الأحمد.

- البرلمان وكبار أسرة الصباح

تلقى أمیر الكويت برقيات التهنئة بمناسبة توليه مقاليد الحكم، من داخل الكويت وخارجها.

حيث وجه مرزوق الغانم رئیس مجلس الأمة رسالة باسم رئيس وأعضاء مجلس الأمة، معتبراً أن الأمير الشيخ نواف يتمتع «بحكمة وصدق وحزم واتزان».

كذلك تلقى أمير الكويت تهنئة الشیخ سالم العلي الصباح رئیس الحرس الوطني بمناسبة توليه مقالید الحكم، معربا باسم الحرس الوطني من قادة وقوات عن التهاني للشيخ نواف.

كما تلقى الشیخ نواف الأحمد رسالة تهنئة من الشیخ مشعل الأحمد الجابر الصباح نائب رئیس الحرس الوطني.

وتلقى أمیر الكويت رسالة تهنئة من رئيس الحكومة الأسبق الشیخ ناصر المحمد الأحمد الصباح، ورئيس الحكومة السابق الشیخ جابر المبارك الصباح، والشیخ صباح خالد الحمد الصباح رئیس مجلس الوزراء.

وتلقى الشیخ نواف الأحمد برقیة تهنئة من الشیخ خلیفة بن زاید آل نهیان رئیس دولة الإمارات العربیة المتحدة، أعرب فیها عن خالص تهانیه لتولیه مقالید.


Kuwait أخبار الكويت

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة