أذربيجان تعلن الأحكام العرفية وحظر التجول على وقع الاشتباكات مع أرمينيا

أذربيجان تعلن الأحكام العرفية وحظر التجول على وقع الاشتباكات مع أرمينيا

الأحد - 9 صفر 1442 هـ - 27 سبتمبر 2020 مـ
صورة مأخوذة من مقطع فيديو تم نشره على موقع وزارة الدفاع الأرمينية للاشتباكات في منطقة ناغورني قره باغ (أ.ف.ب)

أعلنت أذربيجان، اليوم الأحد، الأحكام العرفية في البلاد، إضافة إلى حظر التجول في باكو ومدن أخرى عدة بعد تصاعد العنف مجدداً بين الانفصاليين في منطقة ناغورني قره باغ والقوات الأذربيجانية.
وصرح المتحدث باسم الرئاسة الأذربيجانية حكمت حاجييف للصحافيين بأنّ «الأحكام العرفية ستسري اعتباراً من منتصف الليل، إضافة إلى حظر للتجول من الساعة 21:00 حتى الساعة 6:00» في باكو ومدن أخرى والمناطق القريبة من خط الجبهة في قره باغ، حسب ما ذكرته وكالة الصحافة الفرنسية.
وأكّد أيضاً أن القوات الأذربيجانية سيطرت في قره باغ على جبل موروفداغ الذي يعتبر منطقة استراتيجية بين أرمينيا والمنطقة الانفصالية التي لا تسيطر عليها باكو منذ عقود.
وأكّدت أذربيجان كذلك السيطرة على 6 قرى في المنطقة، الأمر الذي نفته أرمينيا.
وتبادلت أرمينيا وأذربيجان الاتهام بإشعال المواجهات التي اندلعت (الأحد) على خط الجبهة، علما بأنها الأعنف منذ 2016.
وقال مكتب الادعاء العام في أذربيجان، اليوم الأحد، إن خمسة من عائلة واحدة قتلوا في قصف من القوات الأرمينية، وذلك في أول ضحايا مدنيين من باكو في أحداث موجة العنف.
وجددت الاشتباكات القلق بشأن عدم الاستقرار في جنوب القوقاز، وهو ممر لخطوط الأنابيب التي تنقل النفط والغاز إلى الأسواق العالمية.
ودعا الرئيس الروسي فلاديمير بوتين (الأحد) إلى وضع حد للمواجهات الدامية بين الانفصاليين المدعومين من أرمينيا والقوات الأذربيجانية في منطقة ناغورني قره باغ. وقال إثر اتصال هاتفي برئيس الوزراء الأرميني نيكول باشينيان: «من المهم بذل كل الجهود الضرورية لتجنب تصعيد المواجهة، لكن الأمر الأساسي هو وجوب وضع حد للمواجهات».


أرمينيا أخبار أرمينيا أخبار العالم

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة