ألمانيا: تركيا تعمل على استمرار تدهور العلاقات مع الاتحاد الأوروبي

ألمانيا: تركيا تعمل على استمرار تدهور العلاقات مع الاتحاد الأوروبي

بعد إعلان أنقرة عزمها التنقيب عن الغاز في شرق المتوسط
الاثنين - 21 ذو الحجة 1441 هـ - 10 أغسطس 2020 مـ
وزيرا الخارجية الألماني هايكو ماس والتركي مولود جاويش أوغلو خلال مؤتمر صحافي في برلين الشهر الماضي (أ.ف.ب)

انتقدت الحكومة الألمانية تركيا بسبب إعلانها القيام بمسح زلزالي للتنقيب عن الغاز الطبيعي جنوب جزيرة ميجيستي (كاستلوريزو) اليونانية شرق البحر المتوسط.

وقال متحدث باسم وزارة الخارجية الألمانية، اليوم الاثنين، إن أنقرة تعمل بهذا على استمرار تدهور العلاقات مع الاتحاد الأوروبي، وتابع: «وفي هذا الصدد، فإن مزيداً من المسح الزلزالي في هذا الوقت هو بالتأكيد الإشارة الخطأ». وأضاف أن الحكومة الألمانية تدعو تركيا واليونان إلى حل المشكلات بينهما بالحوار، حسبما نقلته وكالة الأنباء الألمانية.

كان هدوء طفيف قد ساد العلاقات بين أنقرة وأثينا نهاية يوليو (تموز) الماضي بعد وساطة من المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل. وكانت الدولتان المنتميتان إلى حلف شمال الأطلسي (ناتو) قد وافقتا على فتح حوار بخصوص قضايا الطاقة في شرق المتوسط.

وتعدّ اليونان تنقيب تركيا عن الغاز جنوب جزرها المتوسطية عملاً غير مشروع بدعوى أن هذه المنطقة تنتمي إلى المنطقة الاقتصادية الخالصة لها، كما أدان الاتحاد الأوروبي (الذي تنتمي إليه اليونان) الأعمال التركية وطالب أنقرة بتعليق هذه الأعمال.

في المقابل، ترى تركيا أن جزيرة مثل كريت لها مياه إقليمية، لكنها لا تملك منطقة اقتصادية خالصة.

وقد وقعت اليونان مؤخراً اتفاقية مع مصر اعترفت فيها الأخيرة بالمنطقة الاقتصادية الخالصة للجزر اليونانية.


المانيا تركيا علاقات تركيا و اليونان

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة