دراسة عن الإرث الفلسطيني المرئي والمسموع

دراسة عن الإرث الفلسطيني المرئي والمسموع

الاثنين - 6 ذو الحجة 1441 هـ - 27 يوليو 2020 مـ رقم العدد [ 15217]
بيروت: «الشرق الأوسط»

صدر حديثاً عن «مؤسسة الدراسات الفلسطينية»، كتاب «الإرث الفلسطيني المرئي والمسموع، نشأته وتشتته والحفاظ الرقمي عليه... دراسات أولية وتطلعات مستقبلية» لبشار شموط.
ويحاول المؤلف في هذا الكتاب تسليط الضوء على ذاك الإرث المرئي والمسموع الغني لفلسطين، بـ«هدف المساهمة في الحفاظ عليه بالوسائل الحديثة، وتوثيق الذاكرة الجماعية الفلسطينية المهدَّدة دوماً في ظل الأوضاع السياسية والمعيشية الصعبة للشعب الفلسطيني».
يتناول الكتاب هذا الموضوع من ثلاثة أبواب هي: تاريخ نشوء تلك المواد المرئية والمسموعة، ثم أماكن وجود المجموعات المتناثرة والمتشتتة في أرشيفات العالم، وكيفية الوصول إليها، وأخيراً بعض الأساسيات التقنية المعمول بها في مجال الأرشفة الرقمية الحديثة، ليساعد في إرشاد العاملين في هذا المجال في العالم العربي.
بالإضافة إلى البحث الموضوعي المبني على علوم الأرشفة الرقمية، يتطرق الكتاب أيضاً إلى بعض القضايا الجوهرية المتعلقة بالمحاولات الدائمة والمتعمدة من جانب المؤسسات الإسرائيلية لإخفاء الهوية الثقافية الفلسطينية، ومحو الذاكرة الجماعية للشعب الفلسطيني، والهيمنة عليها. وبالتالي، يناقش الكتاب بأسلوب موضوعي قضية نهب وفقدان المجموعات المرئية والمسموعة من بيروت عقب الاجتياح الإسرائيلي سنة 1982؛ وهي ذات قيمة ثقافية وتاريخية مميزة جداً، إذ كانت قد أُنتِجَت في ظل النهج النضالي لمنظمة التحرير الفلسطينية منذ انطلاقتها.


فلسطين شؤون فلسطينية داخلية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة