منتدى مدينة الملك عبد الله الاقتصادية يطرح فكرة ربط المدن الجديدة عبر التقنية

منتدى مدينة الملك عبد الله الاقتصادية يطرح فكرة ربط المدن الجديدة عبر التقنية

الرشيد لـ «الشرق الأوسط» : عقود استثمارية جديدة توقع اليوم
الثلاثاء - 16 صفر 1436 هـ - 09 ديسمبر 2014 مـ
فهد الرشيد

كشف لـ«الشرق الأوسط»، فهد الرشيد العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لمدينة الملك عبد الله الاقتصادية، أن المدينة ستوقع اليوم عددا من الاتفاقيات مع مستثمرين وشركات أجنبية على هامش منتدى مدينة الملك عبد الله الاقتصادية الذي انطلقت فعالياته صباح أمس في جدة غرب السعودية.
وقال الرشيد: «من ضمن العقود التي ستوقع اليوم بناء عدد من المجمعات السكنية، وستقوم بعض الشركات الأجنبية بالاستثمار داخل المدينة، بأحياء سكنية جديدة».
وكانت فعاليات «منتدى مدينة الملك عبد الله الاقتصادية - سيتي كويست»، انطلقت أمس، بحضور كوكبة من ممثلي وخبراء تطوير المدن الجديدة لبحث تأثير الاتصال على التنافسية والنجاح المستدام في الجيل القادم من المدن تحت شعار «ربط المدن الجديدة»، ويعد المنتدى الذي تحتضنه جدة الحدث الوحيد الذي يعنى بالمدن الجديدة في العالم.
وشدد الرشيد على أن المدينة الاقتصادية «أصبحت منصة جديدة لتبادل المعرفة ووجهة عالمية لاستقطاب الاستثمارات العالمية. كما أنها انتقلت إلى مرحلة تقديم المبادرات العالمية مثل احتضانها اليوم لتجارب 20 مدينة جديدة حول العالم وأكثر من 200 مشارك من 35 دولة».
وبدأ اليوم الأول للمنتدى بتقديم فهد حميد الدين الأمين العام للمنتدى، وماثيو ليفيرف المدير التنفيذي لمؤسسة نيو سيستيز، وتضمنت كلمة المنتدى الرئيسية بعنوان «المدن المؤسسة رقميا» التي ألقاها كنت لارسون، مدير مجموعة Changing Places Research والمدير المشارك لمبادرة سيتي ساينس، مختبرات MIT ميديا.
وعالجت أولى جلسات المنتدى، مسألة ربط المدن الجديدة بالعالم، متناولة مختلف أوجه الاتصال بالإضافة إلى تقييم أهمية التنافسية والنجاح المستدام. وشارك فيها فهد الرشيد، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لمدينة الملك عبد الله الاقتصادية، ولوتز بيرتلينغ، الرئيس التنفيذي لشركة بومبارديير للنقل، وداتوك إبراهيم إسماعيل الرئيس التنفيذي للهيئة الإقليمية لتطوير مدينة إسكندر، ودييغو أبونتي الرئيس والرئيس التنفيذي لشركة البحر المتوسط للشحن بالإضافة إلى أندي سيرور مدير التحرير السابق لمجلة «فورتشن» (Fortune).
وعُرض في المنتدى لبناة المدن الجديدة أفكار ومفاهيم جديدة، تهدف إلى إعادة صياغة مدن المستقبل من خلال الجزء الأول من فقرة «ست أفكار تحدث تغييرا» وتضمنت سلسلة من كلمات قصيرة بعنوان «صناعة المكان»، من قبل دان روزغارده، مؤسس شركة استوديو روزغارده، وبعنوان «إتاحة السكن الميسر» من قبل سانجيت رام، مدير شركة العقار والإسكان الميسر، ماكينزي وشركاه، وبعنوان «حل لمشكلة كبيرة» من قبل إيمريك سالين، مؤسس شركة نانو دايمنشن.
كما شمل المنتدى حلقة نقاش بعنوان «الربط عبر التقنية» ناقشت كيف يمكن الاستفادة من التقنية ومفهوم «إنترنت الأشياء» الجديد لتطوير الاتصال في المدن الجديدة؟ كيف يمكن للمدن الجديدة «المؤسسة رقميا منذ البداية» أن تستفيد من التقنية لتفعيل نموها المستدام ونجاحها على المدى البعيد؟ كيف يمكن للمدن الجديدة البقاء في الصدارة وضمان استمرار بقائها متصلة بأفضل ما ينبغي على مدى العقود القليلة المقبلة؟ وشارك بها: ويم إيلفرينك، مدير عمليات العولمة بشركة سيسكو، سي بي غورناني، المدير العام والرئيس التنفيذي لشركة تيك ماهيندرا، هكتور رودريغز، الرئيس التنفيذي، ياتشاي إي بي موديراتور، وأندي سيرور، مدير التحرير السابق لمجلة «فورتشن».


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة