كلوب ينتقد قرار رفع العقوبة الأوروبية عن مانشستر سيتي

كلوب ينتقد قرار رفع العقوبة الأوروبية عن مانشستر سيتي

الأربعاء - 24 ذو القعدة 1441 هـ - 15 يوليو 2020 مـ رقم العدد [ 15205]
كلوب مدرب ليفربول (إ.ب.أ)
لندن: «الشرق الأوسط»

انتقد يورغن كلوب، المدير الفني لنادي ليفربول، الحكم القضائي الخاص برفع عقوبة حرمان نادي مانشستر سيتي من المشاركة في المنافسات الأوروبية، لمدة عامين.
كانت محكمة التحكيم الرياضي الدولية (كاس) قضت الاثنين، برفع العقوبة التي فرضها الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا)، على مانشستر سيتي بداعي انتهاك قواعد اللعب المالي النظيف.
وعلق كلوب، الفائز مع فريقه ببطولة الدوري الإنجليزي أمس: «لا أتمنى شيئاً سيئاً لأحد، لكني لا أعتقد أن هذا القرار كان يوماً جيداً لكرة القدم. أعتقد أن اللعب المالي النظيف هو فكرة جيدة لأنه موضوع من أجل حماية الفرق والمنافسة»، مشيراً إلى أنه لا يعرف تفاصيل حكم «كاس»، ومن ثم، فإنه لا يمكن أن يضيف تعليقاً آخر.
وأكد كلوب أنه يتعين على جميع الفرق التمسك بالقواعد المالية التابعة لـ«يويفا»، وأوضح: «أتمنى استمرار قواعد اللعب المالي النظيف، فهي على الأقل تضع حدوداً، وهذا أمر جيد لكرة القدم»، ولفت إلى أنه سيكون من الصعب ألا تكون هناك لوائح على الإطلاق.
وأشار كلوب إلى أن هناك شيئاً جيداً في الحكم الذي أتاح لسيتي المنافس لفريقه، اللعب دولياً خلال العامين المقبلين، «فعندئذ لن تقل المباريات التي سيخوضها سيتي بمقدار 10 إلى 12 مباراة يمكن له خلالها أن يريح لاعبيه»، ثم قال مبتسماً: «وعندئذ لن أرى فرصة لأي فريق آخر للفوز بالبطولة».
وانضم كلوب لمجموعة من أبرز النجوم الذين يرون أن حكم محكمة «كاس» ربما يكون أمراً سيئاً بالنسبة لقاعدة اللعب المالي النظيف. وأثار الحكم استفسارات وسؤالاً واضحاً عما إذا كانت قاعدة اللعب المالي النظيف ماتت بالفعل، رغم دفاع الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) بشدة عنه.
وأوضح «يويفا»: «على مدار السنوات القليلة الماضية، لعبت قواعد اللعب المالي النظيف دوراً بارزاً في حماية الأندية ومساعدتها على الاستدامة المالية، نحن ورابطة الأندية الأوروبية (إيكا) ما زلنا ملتزمين بمبادئها». وأشارت صحيفة «الغارديان» البريطانية، أمس، إلى أن قواعد اللعب المالي النظيف تبدو إلى حد كبير مثل الإرشادات، وأصبح الانطباع هو أن «اليويفا» لا يستطيع فرضها عالمياً، على أي حال.
في المقابل، أشار غاري نيفيل النجم السابق لمانشستر يونايتد والمنتخب الإنجليزي، إلى أن قاعدة اللعب المالي النظيف كان يجب ألا توجد من الأساس، وقال: «كان من الخطأ أساساً فرض قيود على مالكي الأندية للحد من ضخ أموال في أندية كرة القدم. سواء كان هذا في تشيلسي أو مانشستر سيتي أو بلاكبيرن، كل تلك التجارب التي مررنا بها في الدوري الإنجليزي الممتاز على مدار العشرين عاماً الماضية، أو نحو ذلك، فإن التحدي الذي ظهر من مانشستر يونايتد وآرسنال وأندية أخرى لم يكن ليحدث لو تم تنفيذ قاعدة اللعب المالي النظيف بأدق أشكالها».
وأضاف: «قاعدة اللعب المالي النظيف تحتاج التغيير إلى نموذج مختلف».


المملكة المتحدة الدوري الإنجليزي الممتاز

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة