رئيس برشلونة: تجديد عقد ميسي «واجب»

رئيس برشلونة: تجديد عقد ميسي «واجب»

الثلاثاء - 16 ذو القعدة 1441 هـ - 07 يوليو 2020 مـ
اللاعب الأرجنتيني ليونيل ميسي خلال مباراة الدوري الإسباني بين برشلونة وفياريال (أ.ب)
برشلونة: «الشرق الأوسط أونلاين»

أكد رئيس برشلونة جوسيب ماريا بارتوميو، اليوم (الثلاثاء)، أن لدى النادي الإسباني «واجب» تجديد عقد نجمه الأرجنتيني ليونيل ميسي، في ظل تقارير عن احتمال رحيله مع نهاية عقده عام 2021.
وقال بارتوميو في تصريحات لإذاعة «راك1» الكتالونية: «عادة لا نفصح عن مفاوضاتنا مع اللاعبين، لكن من البديهي أن لدينا واجباً لتجديد عقده (ميسي). هو أفضل لاعب في التاريخ، ولا يزال أمامه كثير من السنوات في كرة القدم».
وكانت إذاعة «كادينا سير» قد أشارت الأسبوع الماضي إلى توقف المفاوضات بشأن تجديد العقد بين النادي الكتالوني والنجم الأرجنتيني البالغ من العمر 33 عاماً، وأن الأخير يفكر بالرحيل عن النادي في صيف العام المقبل، بعدما سئم من فشل الإدارة الحالية في بناء فريق قادر على المنافسة وتعب من التسريبات التي تخرج من النادي وتشوه صورته، حسبما أفادت وكالة الصحافة الفرنسية.
وأضاف بارتوميو: «أرى أن ميسي مرتاح. لقد قال مرات عدة إنه يريد إنهاء مسيرته في برشلونة»، وهو النادي الذي لم يعرف أفضل لاعب في العالم 6 مرات غيره في مسيرته الاحترافية.
وأكد بارتوميو الذي سيرحل عن منصبه في الانتخابات الرئاسية المقررة عام 2021، أنه يرى ميسي «معتزلاً في صفوف برشلونة بإشراف رئيس جديد، لأنه سيجدد عقده لفترة إضافية».
وكشف رئيس برشلونة عن أنه تحدث إلى ميسي السبت الماضي، موضحاً: «أتحدث إلى اللاعبين بشكل دائم. ليس فقط مع ليو، لكن أيضاً مع المجموعة، لا سيما مع القادة. بالإضافة إلى ذلك، ثمة كثير من الأمور التي يتعين علينا التحدث عنها في الآونة الأخيرة».
وقبل تحقيقه فوزاً صريحاً على فياريال 4 - 1 في عقر دار الأخير بالمرحلة الأخيرة، خرج برشلونة بالتعادل 3 مرات في مبارياته الأربع السابقة.
ويتخلف بطل الموسمين الماضيين، بفارق 4 نقاط عن ريال مدريد المتصدر مع تبقي 4 مراحل فقط لنهاية الموسم، ما وضع مدربه كيكي سيتيين تحت الضغط.
لكن بارتوميو أكد بقاء الأخير على رأس الجهاز الفني بقوله: «سيتيين سيستمر معنا بالتأكيد. أنا سعيد جداً بالتطور الذي نظهره على رغم التعادلات». وأوضح: «لست نادماً على التخلي عن (المدرب السابق إرنستو) فالفيردي (مطلع العام الحالي). كان الفريق بحاجة إلى جرعة معنوية. سيتيين يدرك أسلوبنا، وقد بث نسمة عليلة وأفكاراً جديدة ويبذل جهوداً كبيرة».
لكنه رأى أن «المدربين يحتاجون إلى تحقيق النتائج بطبيعة الحال»، متطرقاً إلى أهداف فريقه بالقول: «إذا لم نتمكن من إحراز لقب (لا ليغا)، وهو أمر سيكون صعباً، فهناك دوري أبطال أوروبا في أغسطس (آب)» المقبل.
وكشف عن أن برشلونة يحاول خوض إياب الدور ثمن النهائي للمسابقة القارية ضد نابولي الإيطالي (1 - 1 ذهاباً) على أرضه: «نحن نكافح من أجل خوض مباراة الإياب على ملعب (كامب نو). يدرك الاتحاد الأوروبي (يويفا) أنه إذا كانت الأمور طبيعية، فإننا نستطيع اللعب هناك».
وتتبقى 4 مباريات في إياب ثمن النهائي القاري من المقرر أن تقام في 7 و8 أغسطس المقبل، قبل إقامة المراحل المتبقية من المسابقة (ربع النهائي حتى النهائي) بنظام بطولة مصغّرة في لشبونة، بين 12 و23 أغسطس المقبل.


اسبانيا رياضة ميسي

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة