سياسي إسباني يصوّر نفسه بالخطأ خلال الاستحمام في اجتماع رسمي

سياسي إسباني يصوّر نفسه بالخطأ خلال الاستحمام في اجتماع رسمي

بوستيلو عرض تقديم استقالته عقب الواقعة التي بثها تلفزيون محلي على الهواء
السبت - 13 ذو القعدة 1441 هـ - 04 يوليو 2020 مـ
برناردو بوستيلو أسفل اليسار خلال اجتماع مجلس المدينة (ديلي ميل)
مدريد: «الشرق الأوسط أونلاين»

عرض سياسي في إسبانيا استقالته بعد أن صوّر فيديو لنفسه عن طريق الخطأ أثناء الاستحمام خلال اجتماع رسمي لمجلس المدينة الإسباني عبر الإنترنت.
وقام عضو المجلس برناردو بوستيلو، الأمين العام لحزب العمال الاشتراكي الإسباني في توريلافيغا، بالاستحمام خلال الاجتماع عبر تطبيق «زووم»، ولم يكن يعلم أن الكاميرا لديه تعمل.
وكان بوستيلو يقف خلف زجاج شفاف ويقوم بالاستحمام. وخلال كلمة مستشار الاقتصاد والخزانة بيدرو بيريز نورييغا، خرج بوستيلو من الحمام من دون ملابس واكتشف خطأه بسرعة قبل أن يعود إلى الحمام.
وبحسب وسائل إعلام إسبانية، فقد تم عرض الاجتماع على الهواء مباشرة على شاشة تلفزيون مدينة كانتابريا وشاهد الحادث العديد من السكان المحليين.
وأعلن بوستيلو، الذي يعمل أيضاً مدرباً للسباحة إلى جانب عمله في المجلس، في بيان صحافي أنه مستعد للتقدم باستقالته، لكنه قال إنه «فخور بجسده».
ولم يرد من المجلس أي أنباء عن طلبهم بوستيلو بالاستقالة، حسبما أفادت صحيفة «ديلي ميل» البريطانية.
وتابع بوستيلو في بيانه: «خلال الاستحمام سمعت اسمي يتردد، لكن العديد من الزملاء اتصلوا بي على الهاتف المحمول محاولين إخباري، لكني تركت الهاتف في غرفتي».
وأعتقد عضو المجلس الإسباني أنه أغلق كاميرته لكنه قلل فقط من حجم شاشة الاتصال على جهاز الكومبيوتر الخاص به.
وأوضح بوستيلو أنه كان عليه أن يستحم لأنه كان في عجلة من أمره ليأخذ ابنته إلى نشاط مدرسي.


اسبانيا ظروف العمل منوعات

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة