الاقتصاد البريطاني يتراجع بسبب إحجام الأسر عن الإنفاق

الاقتصاد البريطاني يتراجع بسبب إحجام الأسر عن الإنفاق

الثلاثاء - 9 ذو القعدة 1441 هـ - 30 يونيو 2020 مـ
ساحة بيكادللي في قلب لندن (أرشيف – أ.ف.ب)
لندن: «الشرق الأوسط أونلاين»

تقلص حجم الاقتصاد البريطاني أوائل العام 2020 بأكبر نسبة منذ العام 1979، بعدما خفضت الأسر إنفاقها، وفقاً لبيانات رسمية تضمنت الأيام القليلة الأولى من إجراءات الإغلاق العام التي فُرضت بسبب تفشي فيروس كورونا.
وقال المكتب الوطني للإحصاءات إن الناتج المحلي الإجمالي انخفض بنسبة 2.2% مقارنة بربع السنة السابق بين يناير (كانون الثاني) ومارس (آذار). وكان ذلك أقل من متوسط توقعات الاقتصاديين في استطلاع أجرته وكالة «رويترز».
وسيعلن رئيس الوزراء بوريس جونسون خطته لتسريع تعافي الاقتصاد في وقت لاحق اليوم (الثلاثاء)، وسيتعهد التعجيل في استثمارات في البنية التحتية مقدارها خمسة مليارات جنيه استرليني (6.13 مليار دولار).
وقال بنك إنجلترا المركزي في وفت سابق من الشهر الجاري إن الركود المحتمل للاقتصاد قد يكون الأوأ منذ ثلاثة قرون.
وأظهرت أرقام نُشرت اليوم ارتفاعاً في مدخرات الأسر التي انهار إنفاقها بأكبر حجم نقدي منذ أن بدأ رصد الإنفاق في الخمسينيات. وارتفعت نسبة المدخرات إلى 8.6% في الربع الأول من العام، صعودا من 6.6% في نهاية 2019.
وأفاد مكتب الإحصاءات بأن عجز ميزان المعاملات الجارية لبريطانيا ارتفع أكثر من المتوقع في الأشهر الثلاثة الأولى من 2020.


المملكة المتحدة أقتصاد بريطانيا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة