السجن 5 سنوات لرئيس وزراء فرنسي سابق منح عملاً وهمياً لزوجته

السجن 5 سنوات لرئيس وزراء فرنسي سابق منح عملاً وهمياً لزوجته

الاثنين - 8 ذو القعدة 1441 هـ - 29 يونيو 2020 مـ
رئيس الوزراء الفرنسي السابق فرانسوا فيون لدى وصوله إلى المحكمة في باريس (أ.ف.ب)
باريس: «الشرق الأوسط أونلاين»

حُكم على رئيس الوزراء الفرنسي الأسبق فرنسوا فيون بالسجن 5 سنوات، بينها ثلاث سنوات مع وقف التنفيذ، بعد اعتباره مذنباً في قضية منح وظيفة وهمية لزوجته التي هزت حملته للانتخابات الرئاسية لعام 2017.

وحكم على زوجته بينيلوبي التي اعتبرتها كذلك المحكمة الجنائية في باريس مذنبة في القضية، بالسجن ثلاث سنوات مع وقف التنفيذ.

وظهرت المزاعم لأول مرة عندما كان فيون يتصدر استطلاعات الرأي في حملة الانتخابات الرئاسية الفرنسية لعام 2017. ودمرت تلك المزاعم طريقه نحو الرئاسة، وفتحت الطريق في نهاية المطاف أمام انتصار إيمانويل ماكرون من تيار الوسط.

ونفى فيون ارتكاب أي مخالفات، ويصر على أن بينيلوبي عملت بالفعل مساعدة برلمانية خلال الفترة محل القضية، بشكل رئيسي من 1998 حتى عام 2007.

وطلب محامو فيون الأسبوع الماضي من المحكمة استئناف جلسات المحاكمة التي انتهت في مارس (آذار). ودفعوا بأن التعليقات الأخيرة التي أدلى بها المدعي العام السابق في القضية، في شهادة أمام لجنة برلمانية بشأن استقلالية القضاء، ألقت ضوءاً جديداً على «الخلل» في التعامل مع القضية.


فرنسا فرنسا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة