أكثر من 100 ألف وفاة جراء فيروس «كورونا» في أميركا اللاتينية

أكثر من 100 ألف وفاة جراء فيروس «كورونا» في أميركا اللاتينية

الأربعاء - 3 ذو القعدة 1441 هـ - 24 يونيو 2020 مـ
عمال يحملون نعش أحد ضحايا كورونا لدفنه في مقبرة بماناوس بالبرازيل (ا.ف.ب)
مونتيفيديو: «الشرق الأوسط أونلاين»

تجاوزت حصيلة وفيات كورونا الجديد في أميركا اللاتينية والكاريبي، يوم أمس (الثلاثاء)، المئة ألف حالة ، أكثر من نصفها في البرازيل.

وبحسب إحصاء أعدته وكالة الصحافة الفرنسية استنادا إلى ارقام رسمية، سُجلت أكثر من 2.1 مليون إصابة بالفيروس في المنطقة منذ بدء الوباء، وتُعتبر البرازيل والمكسيك والبيرو وتشيلي الأكثر تضرراً جراء كورونا.

واعلنت وزارة الصحة البرازيلية، يوم أمس، تسجيل 39436 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد في الساعات الأربع والعشرين الماضية، فضلاً عن 1374 وفاة ناجمة عن مرض كوفيد-19 الذي يسببه الفيروس.

وقالت الوزارة، إن إصابات كورونا تجاوزت في مجملها 1.1 مليون حالة منذ بدء التفشي، في حين بلغت الوفيات إجمالا 52645 حالة.

وتحتل البرازيل المرتبة الثانية على مستوى العالم من حيث إصابات كورونا ووفياتها.


أميركا اللآتينية برازيل برازيل سياسة فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة