مجموعة «بي بي» النفطية البريطانية تلغي 10 آلاف وظيفة

مجموعة «بي بي» النفطية البريطانية تلغي 10 آلاف وظيفة

الاثنين - 17 شوال 1441 هـ - 08 يونيو 2020 مـ
شعار مجموعة «بي بي» (أ.ف.ب)

أعلنت مجموعة «بي بي» النفطية البريطانية، اليوم (الإثنين)، إلغاء عشرة آلاف وظيفة في العالم تمثّل 15 في المائة من مجمل العاملين لديها، بهدف التأقلم مع سوق نفطية تأثرت الى حد بعيد بالأزمة الصحية.
وقالت المجموعة في بيان إن غالبية هذه الوظائف ستلغى بحلول نهاية العام على أن تشمل بشكل أساسي موظفين يتولون مهمات إدارية. كذلك، ستقلص المجموعة بواقع الثلث عدد المسؤولين الكبار البالغ عددهم 400، بحسب وكالة الصحافة الفرنسية.
وتولى المدير العام لـ«بي بي» برنارد لوني إعلان هذه القرارات خلال مؤتمر عبر الانترنت خاطب فيه طواقم المجموعة. وقال في رسالة الكترونية: «إنها قرارات يصعب اتخاذها، ولكن علينا القيام بما هو جيد للمجموعة وهذا سيساعدنا في تحسين أدائنا».
ونصت خطة استراتيجية أُعلنت في فبراير (شباط) على تشكيل مجموعة أقل حجماً بهدف ضمان مستقبل أقل ارتهانا للطاقة الأحفورية. غير أن أزمة وباء «كوفيد-19» بدلت كل شيء ودفعت المجموعة إلى اتخاذ تدابير جذرية.
وأوضح لوني أن نفقات المجموعة باتت تتجاوز مداخيلها في شكل كبير، مقدراً المبالغ بملايين الدولارات يومياً.
وسبق للمجموعة أن اعلنت بداية أبريل (نيسان) خفض نفقاتها الاستثمارية بنسبة 25 في المائة مع برنامج توفير بقيمة 2.5 مليار دولار في 2021. وبسبب تراجع أسعار الخام، تعرضت «بي بي» لخسارة هائلة قدرت بـ4.4 مليار دولار في الفصل الأول من العام الحالي.


المملكة المتحدة نفط أقتصاد بريطانيا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة