العسكري الأميركي السابق مايكل وايت يغادر إيران بعد الإفراج عنه

العسكري الأميركي السابق مايكل وايت يغادر إيران بعد الإفراج عنه

الخميس - 12 شوال 1441 هـ - 04 يونيو 2020 مـ
العسكري الأميركي السابق مايكل وايت (أرشيفية - أ.ب)
واشنطن: «الشرق الأوسط أونلاين»

أكد الرئيس الأميركي دونالد ترمب، اليوم (الخميس)، إفراج إيران عن العسكري السابق في البحرية الأميركية مايكل وايت، مضيفاً أنّه سيعود إلى عائلته «قريباً جداً». وكتب على تويتر أنّ وايت «على طائرة سويسرية غادرت لتوها المجال الجوي الإيراني. نتوقع أن يعود إلى منزله وعائلته في الولايات المتحدة قريباً جداً».
وقالت جوان والدة وايت، في بيان: «أعلن أن الكابوس انتهى، وابني في طريق العودة بسلام إلى الوطن» بعد نحو عامين على اعتقاله.
وكانت السلطات الإيرانية قد أفرجت عن وايت، وهو جندي سابق في البحرية الأميركية، من السجن في منتصف مارس (آذار)، لكنه كان محتجزاً في إيران تحت الوصاية السويسرية لأسباب طبية.
وأعلنت طهران، أمس (الأربعاء)، أن السجين الإيراني لدى الولايات المتحدة سيروس أصغري المتهم بسرقة أسرار تجارية، في طريق العودة إلى بلاده، بعد حصوله على البراءة.
وذكرت وكالة الصحافة الفرنسية أن عملية الإفراج عن أصغري (59 عاماً)، الباحث في جامعة شريف التكنولوجية في طهران، على ما يبدو خارج إطار عملية تبادل للسجناء، وهي خطوة نادرة بين البلدين المتخاصمين اللذين لا يقيمان علاقات دبلوماسية منذ العام 1980.
وتحتجز إيران 5 أميركيين على الأقل، فيما هناك 16 إيرانياً في السجون الأميركية.


أميركا التوترات إيران

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة