«تنانين صغيرة» تُعرض في سلوفينيا تأكل مرة واحدة في العقد وتعيش لقرن

«تنانين صغيرة» تُعرض في سلوفينيا تأكل مرة واحدة في العقد وتعيش لقرن

الخميس - 12 شوال 1441 هـ - 04 يونيو 2020 مـ
الحيوانات المعروفة باسم «أولمز» أو التنانين الصغيرة في سلوفينيا (الصن)
ليوبليانا: «الشرق الأوسط أونلاين»

يُفتتح هذا الشهر أول معرض عام في العالم لكائن يعرف باسم «أولمز»، الذي يُشار إليه أيضاً بسمندل الكهف، أو «التنين الصغير».

وسيتم عرض مخلوقات الكهوف الغامضة ابتداء من 11 يونيو (حزيران) في كهف بوستوجنا المعروف في سلوفينيا، وفقاً لتقرير لصحيفة «الصن» البريطانية.

ويمكن أن تعيش المخلوقات الشبيهة بالديدان لمدة 100 عام. ولا تزال الـ«أولمز» تحير العلماء؛ لأنها تتمكن من الحفاظ على خصائصها الشابة طوال حياتها.

ومن أبرز خصائص هذه المخلوقات أنها عمياء، وقلوبها تنبض مرتين فقط في الدقيقة، وتعيد إنماء أطرافها إذا تم قطعها.

ويشتهر كهف بوستوجنا في سلوفينيا بكونه موطناً للـ«أولمز» التي تسمى أحياناً «الأسماك البشرية» بسبب مظهر جلدها.

وتقول الأسطورة المحلية إن هذه المخلوقات هي أحفاد تنانين كانت تسكن الكهوف، وبالتالي تسمى بـ«التنانين الصغيرة».

وتسكن هذه المخلوقات الكهف المائي، وتأكل وتنام وتتنفس تحت الماء.

ومن الجدير ذكره أن الـ«أولمز» تستطيع أن تصمد من دون طعام لمدة عقد.

ويبلغ طول مخلوقات الـ«أولمز» البالغة حوالي 30 سنتيمتراً.


Slovenia حيوانات عالم الحيوان

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة