الإمارات تمهّد لاستئناف تدريجي للحياة الاقتصادية الطبيعية

الإمارات تمهّد لاستئناف تدريجي للحياة الاقتصادية الطبيعية

الأربعاء - 4 شوال 1441 هـ - 27 مايو 2020 مـ رقم العدد [ 15156]
دبي: «الشرق الأوسط»

في خطوة استباقية بالخليج، استعادت مدن إماراتية عدة جزءاً من نشاطها الاقتصادي بعد تخفيف قيود التدابير الوقائية لاحتواء فيروس «كورونا»، حيث أعلنت إمارة دبي استئناف الحركة الاقتصادية في دبي نشاطها اليوم (الأربعاء)، عبر إتاحة النشاط في الإمارة بدءاً من الساعة 6 صباحاً وحتى الساعة 11 ليلاً بدءاً من اليوم، مع تشديد الإجراءات الوقائية في المنشآت الاقتصادية».
وقال الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، إن القرار جاء بناءً على التقارير المرفوعة من اللجنة العليا لإدارة الأزمات والكوارث في دبي، وما تضمنته من تقييم دقيق للموقف الراهن بمختلف أبعاده الصحية والاقتصادية والاجتماعية، في ضوء المستجدات المحلية، وكذلك التوجهات العالمية، على أساس يضمن استمرارية الحياة وعدم تعطيل القطاعات الأساسية، دون تهاون في التطبيق الدقيق لمختلف الإجراءات الاحترازية والوقائية المعمول بها حالياً.
وشدد على ضرورة مواصلة الجهات المعنية كافة في إمارة دبي جهودها في توعية المجتمع حول الاحتياطات الواجب على الجميع اتباعها بكل دقة؛ سواء المواطنين والمقيمين وفي الأوقات كافة ، وقال: «ندرك مدى الضغوطات التي تعرضت لها قطاعات عديدة جراء الأزمة العالمية التي تسبب فيها فيروس (كورونا) المستجد، ولكن مجتمع الإمارات يظل دائماً أقوى من كل التحديات، وتابعنا مدى عمق التأثير الذي تركته هذه الجائحة على أغلب دول العالم».
وكانت «دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي (دبي للسياحة)» عقدت اجتماعاً مع شركائها في قطاعي الضيافة والسفر، وذلك لبحث سبل التعاون والتنسيق في سياق رؤية موحدة للعودة التدريجية للقطاع، حيث يعدّ قطاع السياحة إحدى الركائز الأساسية للاقتصاد.
وتستعد مدينة أبوظبي لافتتاح المطاعم والمقاهي والردهات والشواطئ والمسابح والنوادي الرياضية في المنشآت الفندقية، بعد إغلاقها بسبب الإجراءات الاحترازية المفروضة، حيث ستتمكن الفنادق من إعادة فتح منشآتها واستئناف نشاطها مجدداً بمجرد الحصول على موافقة دائرة الثقافة والسياحة في أبوظبي.


الامارات العربية المتحدة Economy

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة