أسرة صينية تعثر على طفلها المخطوف بعد 32 سنة

أسرة صينية تعثر على طفلها المخطوف بعد 32 سنة

ماو ين اختفى أثناء عودته إلى المنزل من الحضانة
الخميس - 28 شهر رمضان 1441 هـ - 21 مايو 2020 مـ رقم العدد [ 15150]
ماو ين يحتضن والدته
لندن: «الشرق الأوسط»

نجحت أسرة صينية في العثور على طفلها المخطوف وجمع شمل الأسرة مرة أخرى لكن بعد 32 عاماً. وكان ماو ين قد تعرض للاختطاف أثناء عودته إلى المنزل من الحضانة برفقة والده عندما كان سنه لا يتعدى العامين ونصف العام سنة 1988.
بعد اختطافه من أمام مدخل فندق في مدينة «شيان» بمقاطعة «شنشي»، تركت والدته لين جينغ تشي وظيفتها وبدأت رحلة بحث استمرت عقوداً للعثور على ابنها المفقود، حسب «سكاي نيوز».
وزعت الأم أكثر من 10 آلاف منشور وظهرت في عدد من البرامج التلفزيونية، وانضمت لين إلى مجموعة من المتطوعين في رحلة بحث للعثور على الأطفال المفقودين وتقديم المعلومات للشرطة.
أثمر عمل الأم عن العثور على 29 طفلاً مختطفاً وإعادة لم شملهم مع أسرهم في الصين، لكنها لم تعثر على ابنها حتى أبريل (نيسان) من العام الماضي عندما تلقت شرطة «شيان» معلومات مفادها أن رجلاً من مقاطعة «سيتشوان»، جنوب غربي الصين، تبنى طفلاً من مقاطعة «تشي» منذ ثلاثة عقود مقابل 6000 يوان (688 جنيهاً إسترلينياً). وبعد سلسلة من التحقيقات، تطابق الحمض النووي لماو ين مع ملفه الشخصي، وعلى الفور سعت السلطات للم شمل الأسرة.


الصين family

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة