«الدبابير القاتلة» تغزو أميركا قادمة من آسيا وتهدد تجارة النحل

«الدبابير القاتلة» تغزو أميركا قادمة من آسيا وتهدد تجارة النحل

الأحد - 11 شهر رمضان 1441 هـ - 03 مايو 2020 مـ
الدبور الآسيوي العملاق الذي ظهر في الولايات المتحدة لأول مرة (وزارة الزراعة بواشنطن)

ساد قلق واسع على تجارة النحل في أميركا بعد العثور، أمس (السبت)، على دبابير قاتلة من آسيا، يصل طولها إلى بوصتين، لأول مرة، في الولايات المتحدة، وسط تخوفات من استمرار بقاء هذه الحشرات.

ويمكن لهذه الدبابير التي تُعرف بأنها حشرات عدوانية أن تمحو مستعمرات النحل في غضون ساعات، ولها لسعات طويلة وقوية، بما يكفي لثقب خلايا النحل. وتقتل هذه الدبابير ما يصل إلى 50 شخصاً سنوياً، في اليابان، وفقاً لما نقلت قناة «فوكس» الأميركية.

وشُوهدت في واشنطن دبابير تدمر خلايا النحل، بينما قال عالم الحشرات في ولاية واشنطن كريس لوني، «هذه نافذة لنا لمنعها من التأسيس»، و«إذا لم نتمكن من القيام بذلك في العامين المقبلين، فمن المحتمل ألا يتم ذلك».

أفادت صحيفة «بيلينغهام هيرالد»، في واشنطن، يوم السبت، بأن وزارة الخارجية تلقت وتحققت من 4 تقارير عن الدبابير الآسيوية العملاقة بالقرب من بلين وبيلينغهام في ديسمبر (كانون الأول) 2019.


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة