15 مليون دولار مكافأة أميركية لمن يساعد في القبض على رئيس فنزويلا

15 مليون دولار مكافأة أميركية لمن يساعد في القبض على رئيس فنزويلا

الخميس - 2 شعبان 1441 هـ - 26 مارس 2020 مـ
الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو (أرشيفية - أ.ف.ب)
واشنطن: «الشرق الأوسط أونلاين»

عرضت الولايات المتحدة مكافأة، اليوم (الخميس)، يمكن أن تصل إلى 15 مليون دولار لقاء أي معلومات تتيح اعتقال الرئيس الفنزويلي، نيكولاس مادورو، المتهم أمام القضاء الأميركي بـ«الإرهاب المرتبط بتهريب المخدرات».
وأعلن وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، في بيان، بحسب وكالة الصحافة الفرنسية، أن مكافآت بقيمة عشرة ملايين دولار، يمكن أن ترتفع إلى 15 مليوناً، عرضت مقابل معلومات «تتيح اعتقال أو إدانة» مقربين من الرئيس الاشتراكي.
وقال النائب العام الأميركي، ويليام بار، إن الولايات المتحدة وجهت اليوم اتهامات لرئيس فنزويلا ومجموعة من كبار مسؤولي البلاد بتوظيف أموال تهريب المخدرات في تمويل الإرهاب، بحسب ما ذكره بار. وأضاف في مؤتمر صحافي عبر الإنترنت، أن مادورو يواجه اتهامات بـ«التآمر من خلال خطة شاركت فيها حركة القوات المسلحة الثورية في كولومبيا (فارك) لحرب العصابات، من أجل إغراق الولايات المتحدة بمخدر الكوكايين». وأوضح أن مادورو سمح لـ«فارك» باستخدام أراضي بلاده كملاذ آمن لنقل الكوكايين إلى أميركا الوسطى، وأن كميات المخدر زادت بخمسة أمثال خلال السنوات الخمس الماضية.
وتأتي لائحة الاتهام بعد سنوات من التحقيقات التي قامت بها السلطات الاتحادية في واشنطن ونيويورك وفلوريدا.
وتمثل هذه الاتهامات تصعيدا جديدا في حملة الإدارة الأميركية للضغط على مادورو للتخلي عن منصبه بعد فوزه بولاية ثانية في انتخابات مثيرة للجدل أجريت عام 2018. وشهدت فنزويلا تحت قيادته أزمة اقتصادية طاحنة دفعت الكثير من سكان البلاد إلى الفرار منها.


أميركا سياسة فنزويلا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة