إيران تحذّر ترمب من القيام بأفعال «خطيرة» بعد الضربات في العراق

إيران تحذّر ترمب من القيام بأفعال «خطيرة» بعد الضربات في العراق

بريطانيا تعتبر الردّ الأميركي مناسباً
الجمعة - 19 رجب 1441 هـ - 13 مارس 2020 مـ
مطار تعرّض للقصف في كربلاء (رويترز)

حذّرت إيران، اليوم (الجمعة)، الرئيس الأميركي دونالد ترمب من قيامه بأفعال «خطيرة» بعد شنّ القوات الأميركية ضربات جوية استهدفت مواقع لجماعة موالية لطهران في العراق.
وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية عباس موسوي في بيان بعد بضع ساعات على الضربات الأميركية: «بدلاً من القيام بأفعال خطيرة وإطلاق اتهامات لا أساس لها، ينبغي على ترمب إعادة النظر في وجود قواته في المنطقة وسلوكها».
وفي لندن، اعتبر وزير الخارجية البريطاني دومينيك راب الجمعة أن الضربات الأميركية في العراق كانت رداً «متكافئاً» على مقتل أميركيَّين وبريطاني في هجوم صاروخي، وفق وكالة الصحافة الفرنسية.
وقال راب في بيان إن «الردّ على الهجوم الجبان ضد قوات التحالف في العراق كان سريعاً وحاسماً ومتكافئاً». وأكد أن القوات البريطانية «ملتزمة في العراق مع شركائها في التحالف لمساعدة البلاد في مواجهة الانشطة الإرهابية، وأي طرف يسعى لإيذائه يمكن أن يتوقع رداً قوياً».


ايران المملكة المتحدة الحرب في العراق

اختيارات المحرر

فيديو