«كورونا» يشلّ الرياضة العالمية

«كورونا» يشلّ الرياضة العالمية

الأربعاء - 16 رجب 1441 هـ - 11 مارس 2020 مـ
لوسيين فافر مدرب بوروسيا دورتموند الألماني قبل مواجهة باريس سان جيرمان التي تقام من دون جمهور (إ.ب.أ)

أصاب فيروس «كورونا» المستجدّ بالشلل الفعاليات الرياضية في العالم، حيث تسبب في تأجيل وإلغاء كثير منها تجنباً لتزايد انتشار العدوى بالفيروس، الذي أودى بحياة الآلاف في مختلف أنحاء العالم.

وقرر الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) تأجيل موعد اجتماعات جمعيته العمومية، التي كان من المقرر أن تقام في 5 يونيو (حزيران) المقبل بالعاصمة الإثيوبية أديس أبابا، إلى 18 سبتمبر (أيلول) المقبل، وفق وكالة الأنباء الألمانية.

وتقرر عقد اجتماع المجلس التنفيذي لفيفا في يونيو (حزيران) أو يوليو (تموز) المقبلين، بمدينة زيوريخ السويسرية، أو عبر «فيديو كونفرانس»، بدلاً من الشهر الحالي، كما تقررت إقامة مباراة كرة القدم الودية بين منتخبي النمسا وتركيا في 30 مارس (آذار) الحالي من دون جمهور.

وأعلن الاتحاد الأوروبي (يويفا)، اليوم (الأربعاء)، عن تأجيل مباراتي إشبيلية وضيفه روما، وإنترميلان وضيفه خيتافي، اللتين كان من المقرر لهما، غداً (الخميس)، في ذهاب دور الستة عشر من الدوري الأوروبي لكرة القدم، وذلك على خلفية قيود السفر بين البلدين في الوقت الحالي خشية تفشي فيروس «كورونا».

وذكر «يويفا» عبر موقعه الرسمي على شبكة الإنترنت، أنه نتيجة لتلك القيود في عملية السفر بين إسبانيا وإيطاليا في الوقت الحالي، فإن مباراتي إنتر وخيتافي وإشبيلية وروما لن تقاما غداً مع باقي مباريات دور الستة عشر من المسابقة.

وأضاف «يويفا» في بيانه إن لم يتخذ قراراً بشأن الموعد الجديد للمباراتين، مؤكداً أن ذلك سيتم إعلانه بمجرد تحديد الموعد.

وفي مدينة ملبورن الأسترالية، قرر عضوان في فريق هاس وعضو آخر في فريق مكلارين، المنافسين ببطولة العالم لسباقات سيارات «فورمولا1»، اليوم (الأربعاء): «عزلة ذاتية» في فنادقهم، حسبما أعلن فريقاهما اللذان يستعدان لانطلاق منافسات موسم عام 2020.

وأشار الفريقان إلى أن الأفراد الثلاثة بانتظار نتائج الفحوصات التي خضع لها بعد اشتباههم في الإصابة بفيروس «كورونا».

ومن المنتظر إقامة السباق التالي في البحرين من دون جماهير، في حين تأجل سباق جائزة الصين إلى 19 أبريل (نيسان) المقبل.

وفي النمسا، تم إلغاء ماراثون فيينا الذي كان مقرراً إقامته في 19 أبريل، حيث كان من المتوقع مشاركة 45 ألف عداء، مما يقرب من 130 دولة في السباق.

وقررت رابطة دوري الهوكي في بولندا إلغاء ما تبقى من الموسم قبل إجراء مواجهات الدور قبل النهائي، حسبما أعلنت وكالة الأنباء البولندية نقلاً عن المسؤولين في الرابطة.

وأعلن المسؤولون في بولندا إقامة مباريات دوريات كرة القدم والسلة والطائرة واليد من دون جماهير، وذلك من ضمن عدد من الفعاليات الرياضية الأخرى في البلاد.

من ناحية أخرى، ذكر فريق روسفليو جازبروم أن الدراج الروسي ديميتري ستراخوف ثبتت إصابته بفيروس «كورونا»، عقب مشاركته في فعالية رياضية بالإمارات، مشيراً إلى أن الرياضي الروسي يعالج حالياً في أحد مستشفيات العاصمة الإماراتية أبوظبي.

من جهة أخرى، لن يشارك الفريق النرويجي لتزلج اختراق الضاحية في السباقين المقبلين لكأس العالم في كندا والولايات المتحدة ضمن بطولة كأس العالم بسبب تفشي فيروس «كورونا»، ويعني هذا القرار أن الروسي أليكسندر بولشونوف سيتوج بكأس العالم للرجال.


الصين فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

فيديو