العراق: تأجيل جلسة البرلمان لمنح الحكومة الثقة إلى السبت

العراق: تأجيل جلسة البرلمان لمنح الحكومة الثقة إلى السبت

الخميس - 3 رجب 1441 هـ - 27 فبراير 2020 مـ
مدخل مجلس النواب العراقي في بغداد (أ.ف.ب)
بغداد: «الشرق الأوسط أونلاين»

أخفق مجلس النواب العراقي، اليوم (الخميس)، في عقد جلسة مقررة لمنح الثقة لحكومة محمد توفيق علاوي وتم تأجيلها الى السبت لعدم اكتمال النصاب، مما يدفع البلاد الى مزيد من الخلافات السياسية.

وجلسة اليوم كانت مطلباً أساسياً من علاوي ويدعمها الزعيم الشيعي مقتدى الصدر الذي هدد بتنظيم تظاهرات حول مبنى البرلمان في المنطقة الخضراء في حال عدم منح الثقة للحكومة هذا الأسبوع، وفق وكالة الصحافة الفرنسية.

وقد وصل علاوي الى مجلس النواب والتقى قادة الكتل السياسية ورئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي ونائبه حسن الكعبي، وقدم قائمة جديدة باسماء المرشحين لتولي المناصب الوزارية.

وبعد سلسلة من اللقاءات، دعا رئيس المجلس الى عقد الجلسة لكنه اعلن تأجيلها، الأمر الذي أثار غضب نائبه الكعبي الذي قرر إبقاء الجلسة رغم مغادرة الرئيس من أجل المضي في عملية التصويت على منح الثقة للحكومة الجديدة، علماً أن الكعبي ينتمي الى كتلة «سائرون» التي يتزعمها الصدر .

ودعا الأخير إلى تأليف حكومة من المستقلين، لكن حركة الشارع المستمرة منذ نحو خمسة أشهر تطالب بإلغاء الطبقة السياسية.

ويأتي الاعلان عن قرب تأليف الحكومة فيما تتواصل التظاهرات المناهضة للسلطة الحاكمة والتي أدت بعيد انطلاقها في بداية أكتوبر (تشرين الأول) الماضي إلى استقالة حكومة عادل عبد المهدي. ويرفض المتظاهرون تكليف علاوي، الوزير السابق، على اعتبار أنه قريب من النخبة الحاكمة التي يتظاهرون ضدها ويطالبون برحيلها.

ومنذ بداية التظاهرات، قتل نحو 550 شخصا غالبيتهم العظمى من المتظاهرين الشبان، وأصيب حوالى ثلاثة آلاف بجروح.


العراق أخبار سياسة عراقية البرلمان العراقي

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة