أحداث «السوبر المصري» تحت مجهر «الانضباط والأخلاق»

أحداث «السوبر المصري» تحت مجهر «الانضباط والأخلاق»

السبت - 28 جمادى الآخرة 1441 هـ - 22 فبراير 2020 مـ رقم العدد [ 15061]
مواجهة الزمالك والأهلي شهدت أحداثاً مؤسفة بين اللاعبين (أ.ف.ب)
القاهرة: «الشرق الأوسط»

شدد الاتحاد المصري لكرة القدم برئاسة عمرو الجنايني، على أن الأحداث التي شهدتها مباراة السوبر المصري والتصريحات المسيئة من بعض المسؤولين ضد الاتحاد، سيتم بحثها جيداً من قبل لجنة الانضباط والأخلاق، بعد الاطلاع على تقريري مراقب ومنسق المباراة: «ومواجهتها بما يناسبها من قرارات، لتحفظ هيبة الكرة المصرية التي كانت محط أنظار العالم العربي في مهرجان رياضي كبير، شهد له الجميع بحسن التنظيم والإعداد».

وكانت نهاية المباراة التي جمعت الفريقين في أبوظبي، قد شهدت مشادة واشتباكات بين لاعبي الفريقين بعد نهايتها. وكان الاتحاد المصري قد أشاد بجهود دولة الإمارات، ممثلة في مجلس أبوظبي الرياضي، لدورها الكبير في نجاح تنظيم «السوبر المصري» باستاد محمد بن زايد بالعاصمة الإماراتية.

وأكد الاتحاد المصري أن هذا النجاح الكبير الذي خرجت به هذه البطولة الخاصة، لم يكن مفاجأة؛ بل تم الإعداد له جيداً ولاقى كل التعاون من كافة شركاء النجاح للاتحاد المصري لكرة القدم، وفي مقدمتهم مجلس أبوظبي الرياضي، وشركة «برزينتيشن» راعية الكرة المصرية. ووجه الاتحاد المصري التهنئة لنادي الزمالك، بمناسبة فوزه بـ«السوبر المصري»، كما تمنى حظاً أطيب للنادي الأهلي.

من جانبه كشف السويسري رينيه فايلر، المدير الفني لفريق الأهلي، أن لاعبه محمود عبد المنعم (كهربا) تعرض للبطاقة الحمراء في مباراة نهائي كأس السوبر.

وكانت المباراة قد انتهت بالتعادل السلبي بين الفريقين، ليحتكما إلى ركلات الترجيح التي ابتسمت للزمالك.

وكان كهربا قد دخل في مشادات مع لاعبي الزمالك، فريقه السابق، عقب نهاية المباراة التي توج فيها الزمالك بلقب كأس السوبر للمرة الرابعة في تاريخه.

وأضاف فايلر: «كهربا لن يشارك في المباراة المقبلة بعد طرده».

كما رفض فايلر تأجيل مباراة القمة أمام الزمالك ببطولة الدوري المصري لكرة القدم، والمقرر إقامتها يوم الاثنين المقبل. وقال فايلر: «أرفض تأجيل المباراة».

وكانت وسائل إعلام مصرية قد ذكرت أن الزمالك يرغب في تأجيل مباراة القمة أمام الأهلي، المقرر لها الاثنين المقبل.

من جهته أبدى الفرنسي باتريس كارتيرون المدير الفني لفريق الزمالك، سعادته بتتويج فريقه بلقب كأس السوبر المصري.

وقال كارتيرون: «تمركزنا الدفاعي كان جيداً في الشوط الأول؛ لكن لم يكن جيداً في المنطقة الأمامية، وعالجنا الأمر في الشوط الثاني». وأضاف: «خبرات اللاعبين ستحول التتويج ببطولتي السوبر الأفريقي والمصري إلى طاقة إيجابية، بسبب المباريات الصعبة للفريق خلال الفترة المقبلة على كافة المستويات، ولم نتمكن من الاحتفال ببطولة السوبر الأفريقي بسبب ضيق الوقت قبل لقاء الأهلي».

وأوضح: «لم نخطط للدفاع منذ بداية اللقاء، والاحتكام لركلات الترجيح، أجبرنا على الدفاع في الشوط الأول لأن الأهلي كان أخطر وبدنياً أكثر جاهزية، لذلك حاولنا غلق مفاتيح لعب خطورته، والتركيز على الهجمات المرتدة».

ومن جهة ثانية، قال أحمد مرتضي عضو مجلس إدارة نادي الزمالك، إن الفريق نجح في حصد بطولتين خلال أسبوع واحد (كأس السوبر الأفريقي والسوبر المصري)، بسبب تضافر جهود إدارة الفريق إلى جانب اللاعبين.

وقال أحمد مرتضي في تصريحات تلفزيونية: «الزمالك أصبح لديه جيل يريد أن يصنع تاريخاً لنفسه، وأشكر جماهير القلعة البيضاء العظيمة».

وأضاف: «نزول محمود كهربا المباراة كان عكسياً، وحملاً ثقيلاً عليه بسبب الضغط الجماهيري، وكان تبديلاً خطأ من جانب السويسري فايلر، المدير الفني للأهلي». وأبدي محمد أبو جبل حارس مرمى فريق الزمالك، سعادته بفوز فريقه بكأس السوبر، وقال في تصريحات صحافية: «هذه أول مباراة قمة لي مع الزمالك، والحمد لله على التوفيق، والجمهور عاد إلى منازله سعيداً».

وأضاف: «الفوز على الأهلي بطولة في حد ذاته، وأنا لا أعرف المستحيل في حياتي الشخصية».

وكان الزمالك قد توج بطلاً لكأس السوبر بحضور قرابة 33 ألف متفرج، في مباراة كان نجمها حارس الزمالك محمد أبو جبل الذي تصدى لركلتي جزاء.

ونجح الحارس البالغ من العمر 31 عاماً في التصدي لركلتي محمد هاني والسنغالي إليو بادجي، بعدما كان التونسي علي معلول وعمرو السولية ومحمود متولي قد سجلوا للأهلي، في حين سجل للزمالك محمود علاء والتونسي فرجاني ساسي وطارق حامد وعبد الله جمعة، وأهدر المغربي أشرف بن شرقي.

وحقق الزمالك بالتالي اللقب للمرة الرابعة في تاريخه، والثاني على حساب الأهلي بعد عام 2017؛ علماً بأن الأخير يحمل الرقم القياسي مع 11 لقباً.

واللقب هو الثاني للزمالك في غضون ستة أيام، بعد تتويجه بكأس السوبر الأفريقية على حساب الترجي التونسي 3 – 1، في 14 الحالي بالدوحة.

وشارك محمود عبد المنعم (كهربا) في صفوف الأهلي ليواجه لأول مرة فريقه السابق الذي لعب له من 2015 حتى 2019؛ لكن أي شيء لم يتغير ليلجأ الفريقان إلى ركلات الترجيح مباشرة.


مصر مصر كرة القدم

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة