روسية تواجه بوتين وتسأله: هل يمكنك العيش بـ170 دولاراً في الشهر؟

روسية تواجه بوتين وتسأله: هل يمكنك العيش بـ170 دولاراً في الشهر؟

الخميس - 26 جمادى الآخرة 1441 هـ - 20 فبراير 2020 مـ
الرئيس الروسي فلاديمير بوتين خلال التقاط صورة مع السيدة في سانت بطرسبرغ (ديلي ميل)
موسكو: «الشرق الأوسط أونلاين»

واجه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ما بدا أنه استجواب نادر وغير مخطط له من جانب امرأة روسية سألته عن ما يجنيه من أموال، وهل يمكنه أن يعيش بنحو 170 دولاراً في الشهر، وهو الراتب الذي تجنيه، وفقاً لتقرير نشره موقع صحيفة «ديلي ميل» البريطانية.
وأثناء زيارته لمدينته ومسقط رأسه سانت بطرسبرغ أمس (الأربعاء)، وضع بوتين إكليلاً من الزهور على قبر معلمه السياسي، وقام بعض المارة بالتحدث معه وبتصويره باستخدام هواتفهم الجوالة.
ومرت سيدة بجوار بوتين وسألته بطريقة مفاجئة: «أرجوك أخبرني، هل من الممكن أن تعيش بـ10800 روبل (170 دولاراً) في الشهر؟»،
وقال بوتين بهدوء في مقطع فيديو نشرته وسائل الإعلام الروسية: «أعتقد أن الأمر صعب للغاية».
وأضافت: «ربما يصل راتبك إلى نحو 800 ألف روبل (12.5 ألف دولار)، كما أتصور».
ورد بوتين: «حسناً، نعم»، مضيفاً أن البعض في روسيا يكسبون أكثر من ذلك بكثير، وأن «الرئيس لا يتقاضى الراتب الأعلى في البلاد».
وبدأت المرأة بعدها التحدث عن تكاليف المعيشة اليومية. وقالت، إن الرحلة إلى متجر البقالة تكلف ما لا يقل عن ألف روبل (نحو 16 دولاراً)، بينما تبلغ تكلفة فواتير الخدمات العامة 4 آلاف روبل (63 دولاراً) على الأقل.
ورغم أن بوتين يتحدث بالعادة أمام الجماهير في قاعات كبيرة، ويجيب عن أسئلة مدروسة بعناية، فإنه نادراً ما يخرج في الشارع ليواجه أسئلة غير متوقعة من المارة.
وأمس، أشار بوتين إلى المبادرات السياسية الأخيرة لتحسين حياة الأسر التي لديها أولاد، بما في ذلك تعزيز استحقاقات الأطفال. وقال: «بالطبع أنت على حق، لا يزال لدينا الكثير من المشكلات الاجتماعية التي يتعين على الحكومة حلها».
وأجابته السيدة: «لماذا لا تحل هذه المشاكل إذن؟»، ليقول بوتين: «نحن نعمل على حلها».
وكان بوتين في سانت بطرسبرغ للاحتفال بمرور عشرين عاماً على وفاة معلمه السياسي، عمدة المدينة السابق أناتولي سوبشاك.


روسيا أخبار روسيا بوتين

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة