40 فريقاً نسائياً في بطولة شتاء الرياض للبلوت

40 فريقاً نسائياً في بطولة شتاء الرياض للبلوت

أولى مواجهات الجنسين شهدت انتصاراً «رجالياً»
السبت - 21 جمادى الآخرة 1441 هـ - 15 فبراير 2020 مـ رقم العدد [ 15054]
جانب من منافسات بطولة البلوت في الرياض (تصوير: صالح الغنام)
الرياض: طارق الرشيد

منحت المشاركة النسائية في بطولة شتاء الرياض للبلوت 2020 رونقاً مختلفاً للمنافسات هذه المرة، إذ دخلت السيدات في منافسة شرسة مع الرجال للفوز بجوائز تصل قيمتها إلى مليوني ريال سعودي.
وتوافدت السيدات من معظم مدن ومحافظات المملكة في اليوم الأول الذي شهد مشاركة أول فريق من بين 40 فريقا نسائيا، بالإضافة إلى بعض النساء اللاتي شاركن مع الرجال، ولا تقتصر مشاركة النساء مع فرق نسائية بعد أن تواجه فريق نسائي في اليوم الأول مع الرجال، وقدمن مستوى رائعا لكن في النهاية انتصر الفريق الرجالي.
الحضور النسائي في البطولة أضفى طابعا مميزا، ومنح النساء فرصة لإبراز مهارتهن في هذه اللعبة التي تستهوي الكثير من السعوديين في مختلف الأعمار من الجنسين، وتعتبر صاحبة الشعبية الأولى في المملكة العربية السعودية والخليج العربي من بين كل الألعاب الذهنية الأخرى. وستكشف الأيام القليلة المقبلة عن مدى قدرة النساء في مجاراة الرجال في البلوت كما ستفتح الطريق أمام النساء الأخريات للمشاركة في نسخ الأعوام المقبلة، ولن يقتصر العدد على 80 لاعبة، كما أن المشاركات في هذا العام سيجتزن رهبة المشاركة وصعوبة البدايات في المواسم الجديدة من هذه البطولة التي تطل في كل عام بتنظيم من الهيئة العامة للترفيه.
وشارك في هذه البطولة 16 ألفا و384 لاعبا من بينهم 40 فريقا نسائيا، بالإضافة إلى الأسماء النسائية الأخرى التي فضلت اللعب مع الرجال أثناء وقت التسجيل ورفع البيانات، ويتنافسون على جوائز تبلغ «مليوني ريال».
وكانت بطولة الموسم الماضي ذهبت لبدر أبو حميد وماجد أبو حميد، والجائزة المالية للمركز الأول والمقدرة بـ500 ألف ريال، بينما تسلم سعود العنزي وحسين العنزي، جائزة المركز الثاني بـ250 ألف ريال، ونواف المطيري وصالح الزهراني جائزة المركز الثالث بـ150 ألف ريال، ونواف العتيبي وعبيد الشيباني جائزة المركز الرابع بـ100 ألف ريال، فهل يكون للعنصر النسائي هذا الموسم نصيب من المراكز الأربعة الأولى.


السعودية رياضة سعودية المرأة السعودية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة