بيتر فيليبس حفيد ملكة بريطانيا ينفصل عن زوجته

بيتر فيليبس حفيد ملكة بريطانيا ينفصل عن زوجته

الثلاثاء - 17 جمادى الآخرة 1441 هـ - 11 فبراير 2020 مـ
بيتر فيليبس حفيد الملكة إليزابيث ملكة بريطانيا وزوجته أوتم يوم زفافهما (رويترز)
لندن: «الشرق الأوسط أونلاين»

أعلن بيتر فيليبس، حفيد الملكة إليزابيث ملكة بريطانيا، اليوم (الثلاثاء)، انفصاله عن زوجته الكندية بعد زواج دام 12 عاماً.

وكانت صحيفة «صن» البريطانية قد ذكرت في وقت سابق اليوم أن فيليبس، نجل الأميرة آن والحفيد الأكبر من بين 8 أحفاد للملكة إليزابيث، شعر بالحزن الشديد بسبب رغبة زوجته أوتم (41 عاماً) في الانفصال.

وأكد الزوجان انفصالهما في بيان صدر نيابة عنهما صباح اليوم، حيث ذكر البيان أن الانفصال أفضل قرار لمصلحة طفليهما ولاستمرار صداقتهما.


وأضاف البيان «بعد إبلاغ جلالة الملكة وأفراد العائلتين العام الماضي، قرر الزوجان الانفصال. هذا القرار جاء بعد مناقشات استمرت لشهور عديدة، وهو قرار ودي. ورغم شعور كلتا العائلتين بالحزن، لكنهما يدعمان بشكل كامل قرار بيتر وأوتم».

وأشار البيان إلى أن «الأولوية الأولى للزوجين هي ضمان استمرار تمتع طفليهما بحياة سعيدة وبتربية سليمة».

وقال قصر باكنغهام إنه ليس لديه تعليق؛ إذ إنها مسألة شخصية.

ووفقاً لوكالة «رويترز» للأنباء، فإن فيليبس (42 عاماً)، وهو رقم 15 في ترتيب ولاية العرش، التقى بزوجته أوتم في عام 2003 وتزوجا في عام 2008 وأنجبا بنتين؛ هما سافانا (9 سنوات) وإيسلا (7 سنوات).

ولا يحمل فيليبس لقباً ملكياً ويميل للبقاء بعيداً عن الأضواء. لكنه نظم حفلاً ضخماً في الشارع أمام قصر بكنغهام للاحتفال بعيد ميلاد الملكة التسعين في عام 2016.

وقالت الصحيفة إن الملكة (93 عاماً) ستحزن بشدة بسبب النبأ الذي يأتي على خلفية سلسلة من الانتكاسات للعائلة المالكة.


فقد أدخل هاري وميغان القصر في أزمة الشهر الماضي، عندما أعلنا أنهما يريدان تقليص واجباتهما الرسمية. وأدى ذلك إلى اتفاق على تقاعدهما من دورهما الملكي من أجل قضاء مزيد من الوقت في كندا والولايات المتحدة.

بالإضافة إلى ذلك، تسبب الأمير أندرو نجل الملكة إليزابيث في أزمة كبيرة للعائلة المالكة في الفترة الأخيرة، بسبب الجدل المحيط به بعد الفضيحة المتصلة برجل الأعمال الأميركي الراحل جيفري إبستين، حيث اتهمته فيرجينيا جيوفري، إحدى الضحايا المفترضين لإبستين، بممارسة الجنس معها، عندما كانت مراهقة تبلغ من العمر 17 عاماً، الأمر الذي أنكره الأمير البريطاني.


لندن العائلة الملكية البريطانية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة