ديانا أوصت بهدية لنجلها الأمير هاري يتسلمها عند بلوغه الثلاثين

ديانا أوصت بهدية لنجلها الأمير هاري يتسلمها عند بلوغه الثلاثين

الاثنين - 15 جمادى الآخرة 1441 هـ - 10 فبراير 2020 مـ
الأميرة ديانا مع نجليها ويليام وهاري (أ.ب)
لندن: «الشرق الأوسط أونلاين»

قبل سنوات عدة من وفاتها، تركت الأميرة ديانا وصية لنجليها ويليام وهاري، تضمنت عدداً من الأمنيات التي طلبت تنفيذها؛ بما في ذلك هدية أوصت بأن تقدَّم لهاري عند بلوغه سن الثلاثين.

وتوفيت الأميرة ديانا في 31 أغسطس (آب) 1997، جراء حادث سيارة بعد أن طاردها مصورون صحافيون عبر شوارع باريس.

ووفقاً لصحيفة «إكسبرس» البريطانية، كانت أميرة ويلز قد كتبت وصية في عام 1993 تضمنت عدداً من الأمنيات التي طلبت تنفيذها بعد وفاتها، من بينها كيفية توزيع ممتلكاتها.

وأوصت ديانا بأن يتم وضع الجزء الأكبر من أراضيها في صندوق ائتمان، يحق لويليام وهاري التصرف فيه عند بلوغهما سن 25 عاماً، كما أوصت بتوزيع باقي ثروتها على عدد من الأطفال اليتامى، مع منح كبير خدمها بول باريل 50 ألف جنيه إسترليني.

وقد سمحت المحكمة لوالدة ديانا وأختها بتغيير بعض تفاصيل الوصية بعد وفاتها؛ فبدلاً من حصول الأمراء على حصتهم من صندوق الائتمان في سن 25 عاماً، تم تغيير ذلك إلى سن 30 عاماً.

وبالإضافة إلى توزيع ممتلكاتها، أوصت ديانا أيضاً بمنح نجلها الصغير هاري فستان زفافها الشهير هديةً في عيد ميلاده الثلاثين.

وصمم هذا الفستان إليزابيث وديفيد إيمانويل، وكان يطلق عليه في ذلك الوقت «لباس القرن»، وقد تم تطريزه بأكثر من 10 آلاف لؤلؤة صغيرة.

وجاب الفستان العالم بعد وفاة ديانا في جولات عالمية، ليعود أخيراً إلى بريطانيا في عام 2014، أي عند بلوغ هاري سن الثلاثين.

يذكر أن فستان زفاف ميغان ماركل، زوجة هاري، تم تصميمه بواسطة دار «جيفنشي» الفرنسية، وقد اتسم بالبساطة الشديدة ولم يحتوِ على تطريزات مميزة.


لندن العائلة الملكية البريطانية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة