إحباط محاولة تهريب أسلحة لـ«حماس» عبر البحر المتوسط

إحباط محاولة تهريب أسلحة لـ«حماس» عبر البحر المتوسط

الأربعاء - 11 جمادى الآخرة 1441 هـ - 05 فبراير 2020 مـ رقم العدد [ 15044]
تل أبيب: «الشرق الأوسط»

أعلن الجيش الإسرائيلي، أمس الثلاثاء، أن دوريات سلاح البحرية التابع له، وبالتعاون مع جهاز الأمن العام الإسرائيلي (الشاباك)، تمكنت من إحباط عملية تهريب أسلحة إلى قطاع غزة، حاولت حركة «حماس» تنفيذها عبر قارب تجاري في البحر الأبيض المتوسط، من المنطقة البحرية شمال سيناء.
وقال الناطق باسم الجيش الإسرائيلي إن «هذه المحاولة جرت قبل 3 أشهر. وقد رصدت (منظومة السيطرة البحرية) قارباً أثار الشبهات، فوجهت نحوه قوة من محاربي سلاح البحرية، وطاردته حتى توقف، واعتقلت ناشطين اثنين على متنه، ونقلتهما إلى إسرائيل حيث سلمتهما إلى قوات الأمن للتحقيق معهما، فاعترفا بأن الأسلحة كانت مُعدّة لاستخدام قوات الكوماندوز البحري» التابعة لحركة «حماس».
وبحسب مصدر عسكري؛ فإن «هذه لم تكن أول مرة يتم فيها إجهاض عمليات تهريب أسلحة عبر البحر إلى قطاع غزة». وأكد أن «سلاح البحرية للجيش الإسرائيلي يعمل على مراقبة العمليات الإرهابية والتهريب، وإحباطها في مراحل متقدمة»، بادّعاء منع تعاظم قوة الفصائل في القطاع عن طريق البحر. وعدّ أن «عمليات الإحباط من هذا النوع تساعد في منع استمرار تسليح منظمة (حماس) في قطاع غزة، والمساس المباشر بقدرات الكوماندوز البحري التابع لـ(حماس)».


فلسطين شؤون فلسطينية داخلية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة