نجل ملياردير روسي يعيش في شقة إيجار ويذهب إلى عمله بالمترو

نجل ملياردير روسي يعيش في شقة إيجار ويذهب إلى عمله بالمترو

السبت - 7 جمادى الآخرة 1441 هـ - 01 فبراير 2020 مـ
ألكساندر فريدمان (بلومبيرغ)
موسكو: «الشرق الأوسط أونلاين»

لا يعرف الكثيرون أن ألكساندر فريدمان ابن أحد أغنى الأشخاص في روسيا يستأجر شقة مؤلفة من غرفتين على مشارف موسكو مقابل 500 دولار شهرياً ويستخدم مترو الأنفاق في الوصول إلى عمله.
ويقول فريدمان (19 عاماً) الذي يملك والده ميخائيل فريدمان ثروة قدرها 13.7 مليار دولار ويحتل المرتبة الحادية عشرة في قائمة أغنى الأشخاص في روسيا: «أنا آكل، أعيش، أنام، وأرتدي ملابس، كل ذلك من المال الذي أكسبه بنفسي»، وفقاً لوكالة «بلومبيرغ» للأنباء.
وعاد الشاب فريدمان إلى موسكو العام الماضي بعد تخرجه في مدرسة ثانوية بالقرب من لندن. وقبل 5 أشهر أنشأ شركة توزيع مكونة من 5 موظفين، التي جلبت 405 آلاف دولار إيرادات، كما يقوم بتوزيع الشيشة على مطاعم موسكو، ومن المقرر أن يُطلق منصة للتسويق الإلكتروني عبر الإنترنت الشهر المقبل.
ورغم أنه يحاول النجاح دون الاعتماد على والده، يستفيد فريدمان من صلته به بالتأكيد. حيث تقوم شركة التوزيع الخاصة به بتوزيع المنتجات على متاجر البيع بالتجزئة الخاصة بوالده، بالإضافة إلى عملاء آخرين. ولا يرى فريدمان مشكلة في ذلك، ويقول: «المديرون لن يضعوا البضائع على الرفوف لمجرد أني ابن مالك المتاجر».
ولا يزال هذا الشكل المميز من ريادة الأعمال غير منتشر في بلد يورّث فيه أباطرة الأعمال أولادهم أعمالهم وثرواتهم. فنجد أولغا راشنيكوفا (42 عاماً) ابنة عملاق الصلب فيكتور راشنيكوف عضوة في مجلس إدارة شركة والدها. وأندريه أ. جوريف (37 عاماً) هو الرئيس التنفيذي لشركة والده أندريه ج. جوريف لإنتاج الأسمدة.
وفي العام الماضي، منح قطب الصلب أليكسي مورداشوف (54 عاماً) 1.7 مليار دولار من ثروته لأبنائه. وقام الملياردير ليونيد فيدون (63 عاماً) بتسليم 1.4 مليار دولار من ممتلكاته إلى أطفاله.
على النقيض، قال فريدمان: «أخبرني أبي أن البيزنس والسياسة في بلدنا متشابكان بعمق»، مضيفاً أن والده أخبره أنه يعتزم تحويل ثروته إلى الأعمال الخيرية، قائلاً: «عشت وأنا أفهم أنني لن أرث أي ثروة».
وميخائيل فريدمان، الأب، هو أحد مؤسسي مجموعة «ألفا»، التي بدأها مع اثنين من زملاء الدراسة في الجامعة، وتمتلك الشركة الاستثمارية الآن حصصاً في «بنك ألفا»، خامس أكبر بنك في روسيا، وشركة «X5»، أكبر شركة لتجارة المواد الغذائية في البلاد. ويُعرف فريدمان بأنه أحد أقوى رجال الأعمال في روسيا.
وقال ألكساندر فريدمان رداً على سؤال حول الدروس التي تعلمها من والده: «إننا ندير أعمالنا بشدة ولكن بشكل عادل... كان والدي يقول لي دائماً: (لدي شركاء في كل مشروع... وإذا كنت تريد أن تكسب، يجب أن تكون قادراً على المشاركة)».


روسيا أخبار روسيا إقتصاد روسيا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة