وزير الخارجية السعودي: نؤكد مجدداً دعمنا للفلسطينيين وإقامة دولتهم المستقلة

وزير الخارجية السعودي: نؤكد مجدداً دعمنا للفلسطينيين وإقامة دولتهم المستقلة

السبت - 6 جمادى الآخرة 1441 هـ - 01 فبراير 2020 مـ
وزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان بن عبد الله (الشرق الأوسط)

أكد وزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان بن عبد الله، أن المملكة لن تتوانى أو تتأخر في دعم الشعب الفلسطيني الشقيق بالطرق والوسائل كافة، لاستعادة حقوقه المشروعة، وإقامة دولته الفلسطينية المستقلة، بكامل السيادة على الأراضي الفلسطينية كافة بحدود عام 1967 وعاصمتها القدس الشرقية.

وقال وزير الخارجية السعودي لدى ترؤسه اليوم (السبت) وفد بلاده في الاجتماع الطارئ لمجلس الجامعة العربية لبحث إعلان الإدارة الأميركية خطتها للسلام: «بذلت المملكة جهوداً كبيرة ورائدة لنصرة الشعب الفلسطيني، والوقوف إلى جانبه في جميع المحافل الدولية لنيل حقوقه المشروعة، وكان من بين تلك الجهود تقديمها لمبادرة السلام العربية عام 2002. التي أكدت على أن الحل العسكري للنزاع لم يحقق السلام أو الأمن لأي من الأطراف، وأن إقامة السلام العادل والشامل عبر التفاوض هو الخيار الاستراتيجي».

وأضاف: «في الوقت الذي تدعم فيه المملكة الجهود والمبادرات لدفع عجلة التفاوض للتوصل لحل عادل وشامل للقضية الفلسطينية، فإنها تؤكد على أن نجاح هذه الجهود يستلزم أن يكون هدفها النهائي هو تحقيق حل عادل يكفل حقوق الشعب الفلسطيني في إقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية».

واختتم وزير الخارجية كلمته بقوله: «إن السعودية، وانطلاقاً من موقفها الداعم للسلطة الفلسطينية ورئيسها محمود عباس، تؤكد مجدداً وقوفها إلى جانب الشعب الفلسطيني ودعم خياراته لتحقيق آماله وتطلعاته، كما تؤكد أنها لا تزال ملتزمة بدعم الشعب الفلسطيني الشقيق على كافة الأصعدة، وما يتوصل إليه الأشقاء الفلسطينيون، وستظل داعماً لقراراتهم الوطنية».


السعودية الجامعة العربية النزاع الفلسطيني-الاسرائيلي

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة