لماذا يصطاد الصينيون كثيراً من «الغواصات الدرونز»؟

لماذا يصطاد الصينيون كثيراً من «الغواصات الدرونز»؟

الجمعة - 22 جمادى الأولى 1441 هـ - 17 يناير 2020 مـ
التلفزيون الصيني يعرض عدداً من «الغواصات الدرونز» (بي بي سي)
لندن: «الشرق الأوسط أونلاين»

قالت هيئة الإذاعة البريطانية «بي بي سي» إن السلطات الصينية كافأت كثيراً من الصيادين من مقاطعة جيانغسو، شرق الصين، في الفترة الأخيرة نظراً لتمكنهم من الإمساك بغواصة صغيرة الحجم تعمل عن بعد (underwater drones).

ووفقاً لـ«بي بي سي»، كوفئ 10 صيادين وامرأة بعدما عثروا على 7 غواصات من هذا الطراز، وفي 2018 تمت مكافأة 18 صياداً لعثوره على 9 أجهزة، ووصلت قيمة المكافآت إلى 500 ألف يوان (72 ألف دولار) أي نحو 17 ضعف متوسط ​​الدخل في الصين.
The 11 fishers in Jiangsu

ولفتت هيئة الإذاعة البريطانية إلى أن الصين لم تكشف عن مصدر تلك الغواصات الصغيرة، واكتفت بالقول إنها «صنعت في دول أخرى».

ونقلت «بي بي سي» عن الخبير في شؤون هذا الإقليم، ألكساندر نيل، قوله إن تلك الأجهزة ربما تعود ملكيتها إلى الجيش الأميركي أو الياباني أو تايوان حيث يسود التنافس تلك المنطقة.
The Chinese drone found in Indonesia was around two metres long

وقال تقرير هيئة الإذاعة البريطانية إن البحرية الأميركية قامت في 2009 برعاية أبحاث بشأن الدرونز التي يمكن أن تسبح تحت الماء، وقد أوصى باستخدامها في 7 طرق، منها تتبع الغواصات، والبحث عن القنابل تحت الماء، والتعامل معها، خاصة في مياه الإقليمية للدول الأخرى، ونشر معدات للمراقبة، وكان ما يميز تلك الدرونز أنها رخيصة السعر ويمكنها العمل لشهور، وربما ما عثر عليه الصيادون الصينيون هي تلك الدرونز.

وذكر ألكساندر نيل أن بعض القوارب تقوم بمراقبة سفن الدول المنافسة لبكين، وأوضح أنها قوة عسكرية تحت مظهر مدني.


الصين منوعات

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة