بومبيو يُحذر موسكو من أي تدخل في الانتخابات الرئاسية الأميركية

بومبيو يُحذر موسكو من أي تدخل في الانتخابات الرئاسية الأميركية

لافروف رفض هذه الاتهامات
الثلاثاء - 13 شهر ربيع الثاني 1441 هـ - 10 ديسمبر 2019 مـ
بومبيو يجتمع مع لافروف في واشنطن (رويترز)
واشنطن: «الشرق الأوسط أونلاين»
حذر وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو اليوم (الثلاثاء) نظيره الروسي سيرغي لافروف من أي تدخل في الانتخابات الرئاسية الأميركية عام 2020.
وقال بومبيو في مؤتمر صحافي مشترك مع لافروف في واشنطن: «إذا اتخذت روسيا أو أي طرف أجنبي إجراءات لتقويض عمليتنا الديمقراطية فسنرد». لكن لافروف رفض هذه الاتهامات مؤكداً أن «لا أساس لها».
وتحدّثت وكالة الاستخبارات الأميركية، في وقت سابق، عن عمليات استهداف روسية وصينية وإيرانية منتصف العام الماضي، وقال مسؤول كبير في مكتب التحقيقات الفيدرالي إن بكين على وجه الخصوص تمثل «مصدر قلق»، فيما ذكرت شركة «مايكروسوفت» مؤخراً أن متسللين إيرانيين استهدفوا حملة رئاسية مجهولة.
وأعلن «فيسبوك» أنه أزال 4 شبكات من الحسابات المزيفة التي تنشر معلومات مضللة ومقرها روسيا وإيران. وقالت الشركة إن الشبكات سعت إلى التأثير على الانتخابات في الولايات المتحدة وشمال أفريقيا وأميركا اللاتينية.
ووصف تقرير لجنة الاستخبارات التابعة لمجلس الشيوخ الأميركي أنشطة وسائل التواصل الاجتماعي في روسيا بأنها «هجوم استراتيجي على الولايات المتحدة أكثر تعقيداً مما كان مفهوماً في البداية».
وحذرت مذكرة حديثة أعدها مكتب التحقيقات الفيدرالي ووزارة الأمن الداخلي من أن روسيا قد تستخدم وسائل التواصل الاجتماعي لتعميق الانقسامات داخل الأحزاب السياسية خلال الانتخابات التمهيدية أو اختراق مواقع الانتخابات لنشر معلومات مغلوطة حول عمليات التصويت.
أميركا روسيا أخبار أميركا الانتخابات أخبار روسيا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة