مقتل جنديين أميركيين إثر تحطم مروحية في أفغانستان

مقتل جنديين أميركيين إثر تحطم مروحية في أفغانستان

الأربعاء - 23 شهر ربيع الأول 1441 هـ - 20 نوفمبر 2019 مـ
قوات أميركية تقوم بدورية في قاعدة تابعة للجيش الوطني الأفغاني بمقاطعة لوجار (رويترز)

أعلن الجيش الأميركي في بيان أن اثنين من جنوده قتلا في تحطم طائرة هليكوبتر في أفغانستان اليوم (الأربعاء)، وفقاً لوكالة «رويترز».
وقال البيان: «يجري التحقيق في سبب التحطم، لكن تقارير أولية لا تشير إلى أنه كان بسبب نيران العدو».
وأعلنت «حركة طالبان» الأفغانية مسؤوليتها عن إسقاط الطائرة الهليكوبتر، وقالت إنها تحطمت في إقليم لوجار جنوب العاصمة كابل.
وقال ذبيح الله مجاهد المتحدث باسم «طالبان» على «تويتر»: «تم إسقاط هليكوبتر أميركية من طراز (شينوك) وتدميرها بالكامل الليلة الماضية لدى محاولتها تنفيذ غارة على موقع للحركة في سرخ بمنطقة بانجرام في لوجار».
ولم يتسن التحقق من مزاعم الحركة بشكل مستقل.
وعادة ما تعلن «طالبان» مسؤوليتها عن حوادث عرضية. واستبعدت الحكومة الأفغانية ضلوع الحركة في الأمر.
وقال فواد أمان وهو متحدث باسم وزارة الدفاع الأفغانية: «لم تتسبب نيران العدو في تحطم الطائرة الهليكوبتر ولم يُصب أي فرد من قوات الأمن الأفغانية».
وجاء تحطم الطائرة الهليكوبتر بعد يوم من مبادلة «طالبان» رهينتين غربيتين مقابل ثلاثة من قادة الحركة كانوا محتجزين لدى الحكومة الأفغانية، مما أنعش الآمال في تحسن العلاقات بين الحركة المتشددة وقوات التحالف.
ويذكر أنه منذ بداية عام 2019 لقى 19 جندياً أميركياً حتفهم في أفغانستان.
ويتمركز حالياً نحو 12 ألف جندي أميركي في أفغانستان.


أفغانستان حرب أفغانستان

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة