اتحاد السيارات يقدم عضوين جديدين في الفريق السعودي

اتحاد السيارات يقدم عضوين جديدين في الفريق السعودي

خالد بن سلطان: ولي العهد داعمنا الأكبر... وسننظم {الفورمولا} داخل المدن
الأربعاء - 23 شهر ربيع الأول 1441 هـ - 20 نوفمبر 2019 مـ رقم العدد [ 14967]
الأمير خالد بن سلطان لدى تقديمه فهد القصيبي ومشهور بالحجيلة (الشرق الأوسط)
الرياض: عماد المفوز
قدم الاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية العضوين الجديدين للفريق السعودي للسيارات والذي يتكون من فهد القصيبي ومشهور بالحجيلة، وذلك في مؤتمر صحافي بمدينة الرياض أمس بحضور الأمير خالد بن سلطان الفيصل، رئيس الاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية والمهندس أنيس جمجوم، والشركة الراعية الرسمية للفريق السعودي للسيارات.
واستعرض الاتحاد خلال المؤتمر الصحافي برنامج الفريق في مشاركته الثانية من بطولة Jaguar I - PACE eTROPHY لسيارات جاكوار الكهربائية ضمن فعاليات بطولة «إيه بي بي فورمولا إي» التي تستضيفها السعودية خلال الفترة 22 إلى 24 نوفمبر (تشرين الثاني) 2019 بمنطقة الدرعية التاريخية بدعم من الهيئة العامة للرياضة.
وأوضح الأمير خالد بن سلطان أن النتائج الإيجابية اللافتة للفريق في المشاركة الأولي «شجعتنا على الاستمرار في دعم مسيرة الفريق للموسم الثاني وإعطاء الفرصة لاختيار أبطال جدد لقيادة الفريق وتم اختيار كل من فهد القصيبي لخبرته، إضافة إلى نتائجه الجيدة في المشاركات السابقة له ولتحقيقه المركز الأول مرات عدة، بينما جاء اختيار مشهور بالحجيلة لكونه أفضل بطل صاعد موهوب يملك إمكانيات ليكون بطلاً في المستقبل».
وأضاف: «أهم أهداف الفريق إبراز الصورة الحقيقية لقدرات وإمكانات المواهب السعودية والمنافسة على لقب البطولة ورفع اسم المملكة في المحافل الدولية».
وأكد الأمير خالد بن سلطان أن «المملكة قادرة على استضافة أي حدث عالمي وذلك بعد النجاحات التي حققتها رياضة السيارات، وفي الموسم الماضي استضفننا سباق الفورمولا إي وفي هذا الموسم لدينا سباقان، الفورملا إي ورالي داكار، وسيتم الإعلان أيضا عن سباقات أخرى خلال السنتين المقبلتين متى ما اكتملت البنية التحتية».
وتابع: «ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان هو أكبر داعم لرياضة الوطن وهذا ليس بمستغرب عليه فهو يسير على خطى والده خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز الذي يعد مثالا للدعم والعطاء، وفي الموسم الماضي شاهدنا الدعم والحرص والاهتمام من قبل ولي العهد الذي تشرفنا بحضوره خلال استضافتنا الفورمولا إي لأول مرة، وكانت ولله الحمد ناجحة بجميع المقاييس».
وتابع حديثه: «المملكة مؤخرا تستقطب أحداثا كثيرة في شتى المجالات وليست فقط الرياضية ونرى دعما وحراكا كبيرا نعيشه على مستوى الأحداث العالمية ولعل أبرزها السباقات العالمية الفورمولا إي، وهذه نقطة تحول حتى أصبح حدثا عالميا من خلال وجود أبطال عالميين وهناك توجه لاستقطاب مثل هذه البطولات، وننتظر اكتمال البنية التحتية لتنظيم الفورمولا داخل المدن».
وقال الأمير خالد بن سلطان: «في رالي داكار سنضع أنفسنا على الخارطة العالمية وولي العهد - كما ذكرت - حريص على توفير ما نحتاج إليه من أمور لتطوير الرياضة بشكل عام ولدينا خطة أيضا تتعلق باستقطاب الفئات السنية منذ سن خمس سنوات».
وتابع: «في البطولات لا تهمنا سرعة السائق السعودي بل يجب أن تتوفر فيه عدة عوامل وهي أن يكون على خلق عال ويمتلك الخبرة الرياضية، ويكون متحدثا جيدا حتى يكون خير سفير لبلده وجميع هذه المواصفات ولله الحمد تنطبق على جميع السائقين السعوديين ونحن كاتحاد سيارات سندعم أي سعودي يود المشاركة في البطولات». وأضاف: «السائقون السعوديون يواجهون بعض الصعوبات والتي تتطلب متابعة واهتماما ومن ضمنها التمارين المكثفة في كل سباق وربما هذه ليست متوفرة في سيارة الجاكوار لكونها مخصصة للسباق فقط ونحن أمام تحد كبير لكونها ثقيلة وبنظام الدفع الرباعي».
من جهته، أكد المهندس أنيس جمجوم أن ما قدمه الفريق في الموسم الأول لمشاركته بهذه البطولة العالمية شجعهم لتجديد المساهمة بجانب الهيئة العامة للرياضة في رعاية برنامج الفريق وبناء جيل طموح من الشباب يرفع اسم الوطن عاليا بالمحافل الرياضية الدولية في هذه البطولة المميزة.
وعلى هامش المؤتمر كرم رئيس الاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية أعضاء الفريق السعودي للسيارات السابقين بندر العيسائي وأحمد بن خنين.
وعبر السائق فهد القصيبي عن سعادته باختياره في فريق السعودية للسباقات، مؤكدا أنه سيعمل بكل جد لإثبات جدارته وجدارة الفريق واستكمال النتائج الإيجابية التي حققها في الموسم الأول وتشريف اسم المملكة العربية السعودية في المحافل العالمية، كما أكد السائق مشهور بالحجيلة أن مشاركة المملكة في بطولة Jaguar I - PACE eTROPHY ستكون بداية لانطلاقته نحو العالمية، شاكرا الهيئة العامة للرياضة والاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية على إعطائه الفرصة لأبطال المملكة للمنافسة على الصدارة، وبخاصة أن البطولة ستقام في 10 مدن مختلفة حول العالم.
وتم خلال حفل التقديم الكشف عن سيارة الفريق المشاركة بالموسم الجديد 2019 - 2020 وهي من طراز - 1 Jaguar Pace ذات الدفع رباعي، وتعمل بمحركات تولد طاقة بقوة (400 حصان) وبعزم (700 نيوتن متر) ومجهزة بجميع مواصفات الاتحاد الدولي للسيارات للأمن والسلامة وبنظام تعليق ومكابح رياضية.
السعودية السعودية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة