15 طالباً وطالبة في الدفعة الأولى لمبتعثي «نيوم»

15 طالباً وطالبة في الدفعة الأولى لمبتعثي «نيوم»

الاثنين - 21 شهر ربيع الأول 1441 هـ - 18 نوفمبر 2019 مـ
مشروع «نيوم» الأكثر طموحاً على مستوى العالم

التقى الرئيس التنفيذي لشركة نيوم المهندس نظمي النصر اليوم (الاثنين)، الدفعة الأولى من الطلاب الذين ستبتعثهم الشركة ضمن برنامج الابتعاث الخارجي المنتهي بالتوظيف.
واستهدفت الشركة في المرحلة الأولى أبناء المجتمع المحلي لكل من منطقة نيوم وضباء وحقل للدراسة في جامعات الولايات المتحدة الأميركية، حيث ستقوم بابتعاث خمسة عشرة طالباً وطالبة ضمن البرنامج الذي يهدف إلى ابتعاث 250 طالباً على مدار السنوات الخمس المقبلة.
واستعرض الطلاب خلال الاجتماع خططهم وتخصصاتهم وطموحهم في المساهمة الفعالة في النهوض بالمشروع الأكثر طموحاً على مستوى العالم.
من جانبه، قال المهندس نظمي النصر: «يمثل الاستثمار في الكوادر البشرية لبنة أساسية لنجاح أي خطة أو مشروع مستقبلي، وأبناء المجتمع المحلي لمنطقة نيوم من كلا الجنسين هم أسمى ما يمكن أن نعتمد عليه للوصول إلى الأهداف التي ننشدها، والتي تتمثل في بناء الإنسان، واستقطاب أفضل الكفاءات والعقول لبناء أرض المستقبل في نيوم».
ويهدف برنامج الابتعاث المنتهي بالتوظيف إلى تنمية الكوادر البشرية من أبناء المنطقة، وإشراكهم في تطوير المشروع وتوفير فرص عمل مناسبة لهم تلبي احتياجاته المستقبلية. وستشمل المرحلة الأولى من برنامج الابتعاث تطوير قدرات المبتعثين في تخصصات السياحة والضيافة والآثار، على أن يتم مستقبلا إضافة تخصصات أخرى بالتزامن مع تطور مراحل المشروع.
واستهدفت شركة نيوم 50 طالباً في المرحلة الأولى من برنامج الابتعاث الخارجي المنتهي بالتوظيف خلال العام 2019، حيث تقدم للبرنامج أكثر من 300 طالب وطالبة، تم اختيار 15 طالباً منهم لدراسة البكالوريوس بعد استيفائهم للشروط والمتطلبات، وبدءاً من العام القادم سوف يتم تأهيل الطلاب من مراحل مبكرة لاستيعاب أكبر عدد ممكن من أبناء المنطقة في البرنامج.
وسيبدأ الطلاب رحلتهم ضمن برنامج الابتعاث الخارجي المنتهي بالتوظيف في شهر يناير (كانون الثاني) المقبل بدراسة اللغة الإنجليزية في الولايات المتحدة، بعدما أتموا الدورة التدريبية التأسيسية للغة والتي امتدت لنحو شهرين بالتعاون مع جامعة تبوك.
يذكر أن منطقة نيوم تتمتع بخصائص مهمة، أبرزها الموقع الاستراتيجي الذي يتيح لها أن تكون نقطة التقاء تجمع المنطقة العربية، وآسيا، وأفريقيا، وأوروبا وأميركا. وتقع المنطقة شمال غربي المملكة، على مساحة تقدر بنحو 26.500 كم2. وتطل من الشمال والغرب على البحر الأحمر وخليج العقبة بسواحل يتجاوز طولها 450 كم، ويحيط بها من الشرق جبال بارتفاع 2.500م. يضاف إلى ذلك اعتدال درجات الحرارة فيها.
وسيعمل مشروع نيوم على جذب الاستثمارات الخاصة والاستثمارات والشراكات الحكومية، كما سيتم دعمه بأكثر من 500 مليار دولار خلال الأعوام القادمة من قبل الحكومة السعودية، وصندوق الاستثمارات العامة، بالإضافة إلى المستثمرين المحليين والعالميين.


السعودية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة