إسرائيل تختتم التمرين الجوي «العلم الأزرق»

إسرائيل تختتم التمرين الجوي «العلم الأزرق»

السبت - 19 شهر ربيع الأول 1441 هـ - 16 نوفمبر 2019 مـ رقم العدد [ 14963]
تل أبيب: «الشرق الأوسط»
مع اختتام التمرين الدولي لأسلحة الجو «العلم الأزرق» («BLUE FLAG»)، والذي جرى في قاعدة عوفدا الجوية في جنوبي إسرائيل، خلال الأسبوعيْن الماضيين، قام قائد سلاح الجو الأميركي، الجنرال ديفيد جولدفاين، بزيارة إلى مقر رئاسة أركان الجيش الإسرائيلي، حيث تم تقليده «وسام رئاسة أركان» وأجرى لقاءات ومباحثات حول التعاون بين البلدين والقوات الجوية بينهما.
وقال الناطق بلسان الجيش الإسرائيلي إن جولدفاين التقى قيادات سياسية وعسكرية وتجول في قاعدة طائرات «إف 35» التي تعتبر أقوى الطائرات المقاتلة في العالم. وكان سلاح الجو الإسرائيلي أول من أدخلها إلى العمليات القتالية.
وكان تمرين «العلم الأزرق» قد جرى في منطقة قريبة من قطاع غزة، ولم يتوقف خلال التصعيد الحربي في الأيام الثلاثة الأخيرة. وقال الناطق الإسرائيلي عن هذا التمرين إنه «جرى وفق التخطيط. وخلال اليوميْن الماضيين قام سلاح الجو بنشاطات عملياتية للحفاظ على سكان دولة إسرائيل دفاعياً واستخبارياً وهجومياً من خلال أسراب الطائرات المختلفة إلى جانب إجراء التمرين كالمعتاد». وجاء في بيان الناطق الإسرائيلي: «يعتبر تمرين العلم الأزرق أحدث التمارين الدولية وأكثرها تطوراً والذي يجرى في إسرائيل وجاء بعد استعدادات طويلة استمرت لأكثر من عام. لقد حقق التمرين أهدافه بنجاح. فإلى جانب سلاح الجو الإسرائيلي شاركت في التمرين طواقم جوية وطائرات من ألمانيا وإيطاليا واليونان والولايات المتحدة. كما شاركت دول أخرى كمراقبة في التمرين ومن بينها اليابان وبريطانيا وكرواتيا وإسبانيا وفرنسا. وشاركت في التمرين نحو 70 طائرة حربية من 6 أنواع ومعظمها من أسلحة جوية أجنبية بالإضافة إلى طائرة مراقبة من سلاح الجو الإسرائيلي».
اسرائيل فلسطين israel politics الجيش الإسرائيلي النزاع الفلسطيني-الاسرائيلي

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة