القادسية يخطو بثبات نحو العودة إلى دوري «الكبار»

القادسية يخطو بثبات نحو العودة إلى دوري «الكبار»

خسر في مباراة واحدة حتى الآن بسبب «احتجاج»
السبت - 19 شهر ربيع الأول 1441 هـ - 16 نوفمبر 2019 مـ رقم العدد [ 14963]
من مباراة القادسية الأخيرة أمام فريق جدة (الشرق الأوسط) - يوسف المناعي مدرب القادسية (الشرق الأوسط)
الدمام: علي القطان
يسير فريق القادسية بقيادة مدربه الجديد يوسف المناعي، بخطى ثابته نحو العودة إلى دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين السعودي، إذ حافظ حتى الآن على صدارة دوري الدرجة الأولى بعد انقضاء الجولة الـ12 وذلك برصيد 25 نقطة.
وستصعد ثلاثة فرق من دوري الدرجة الأولى بشكل مباشر إلى دوري المحترفين السعودي مع إلغاء الملحق الذي كان يجمع رابع هذا الدوري مع المركز الـ12 لدوري المحترفين بعد أن ثبت عدم جدواه، وإن كانت مواجهة الخليج والحزم الموسم الماضي قد امتدت إلى الركلات الترجيحية للحسم بعد التعادل بين الفريقين في مواجهتي الذهاب والإياب.
وكانت منافسات الجولة الـ12 من دوري كأس الأمير محمد بن سلمان لأندية الدرجة الأولى اختتمت الأربعاء بإقامة 4 مباريات جمعت الكوكب مع النجوم، والتقدم مع أحد، والجبلين مع النهضة، والأنصار مع حطين.
فعلى ملعب نادي الشعلة حسم التعادل السلبي مباراة الكوكب مع النجوم ليرفع الكوكب رصيده إلى 18 نقطة في المركز الثامن، فيما ارتفع رصيد النجوم إلى 8 نقاط في المركز ال20.
وفاز أحد على مضيفه التقدم بخماسية دون رد سجلها كل من حسين الشيخ «هدفين»، ومحمد العنزي «هدفين»، وهشام صيفي.
وارتفع رصيد أحد لـ18 نقطة في المركز السادس، فيما توقف رصيد التقدم عند 11 نقطة في المركز الثامن عشر.
وحسم التعادل السلبي مباراة الجبلين مع النهضة ليرفع الجبلين رصيده لـ16 نقطة في المركز العاشر فيما رفع النهضة رصيده لـ18 نقطة في المركز السابع.
وحقق حطين فوزاً على مضيفه الأنصار بهدف نظيف سجله عصام حكمي في الدقيقة 39. ورفع حطين رصيده لـ13 نقطة في المركز الخامس عشر، فيما توقف رصيد الأنصار عند 12 نقطة في المركز السادس عشر.
وجمع القادسية 25 نقطة في الجولات الماضية بمعدل يتجاوز النقطتين عن كل مباراة وهو معدل إيجابي سيضمن له العودة إلى دوري المحترفين السعودي وهو المكان الذي اعتاده هذا النادي الذي سبق أن حقق واحدا من أهم المنجزات للأندية السعودية وهو لقب البطولة الآسيوية للأندية أبطال الكؤوس في التسعينات الميلادية.
ولم يخسر القادسية أي مباراة من المباريات التي خاضها في الدوري حتى الآن، ولكن سجلت عليه خسارة وحيدة نتيجة الاحتجاج الذي تقدم به جاره النهضة بسبب مشاركة اللاعب حسن العمري في مباراة الفريقين التي انتهت قدساوية، إلا أن النهضة قدم الاحتجاج على مشاركة اللاعب في المباراة على أساس أنه كان مطرودا في آخر مباراة له في دوري المحترفين الموسم الماضي، حيث تم قبول هذا الاحتجاج رغم أن اللاعب نفسه شارك في عدة مباريات قبل تلك المباراة ولم يعترض مشاركته أي احتجاج وسارت الأمور بشكل طبيعي.
وتعادل الفريق في 4 مباريات آخرها أمام جدة، حيث يؤكد هذا التعادل أن الفريق بات في حاجة للفعالية الهجومية مع امتلاكه الآيرلندي كيو والنيجيري ستانلي العائد من الإعارة من الدوري الإماراتي وتحديدا نادي عجمان، حيث يقدم اللاعب مستويات أفضل مما كان عليه سابقا من حيث استغلال الفرص السانحة للتسجيل.
ولم تلتزم إدارة القادسية الصمت تجاه هذا القرار من قبل لجنة الانضباط بل قامت برفع الاستئناف على أمل استعادة النقاط الثلاث التي ستعزز مكانة الفريق في صدارة الدوري وتبعده بشكل أكبر مع أقرب منافسيه.
وهبط فريق القادسية في الموسم الماضي بشكل دراماتيكي غريب بعد أن قد جمع عددا جيدا من النقاط في الدور الأول، إلا أنه تراجع بقوة في الدور الثاني وكانت من أكبر المفاجآت التي كسرت ظهر الفريق الخسارة من ضيفه الباطن الذي سبقه للهبوط قبل أن يعجز عن الفوز على الحزم ويسقط إلى دوري الأولى، رغم أنه يملك عناصر مميزة من الأسماء ومن بينهم اللاعب هارون كمارا الذي انتقل للاتحاد في أكبر صفقة في صيف هذا العام.
وستمثل عودة القادسية لدوري المحترفين السعودي أهمية بالغة للكرة السعودية لكونه من أكثر الأندية تدعيما للمنتخبات الوطنية في جميع الفئات السنية ويعد منبع النجوم الأول بإحصائية الأرقام أكثر ناد سعودي قام بتصدير النجوم والمواهب للأندية الأخيرة منذ «3» عقود حتى الآن، حيث لا يخلو ناد كبير ومنافس من لاعب على الأقل صنع في نادي القادسية مما يجعل عودته لدوري المحترفين مطلبا.
ومع محافظة الفريق على الصدارة يرى المدرب التونسي يوسف المناعي أن المشوار لا يزال طويلا وشاقا، خصوصا أن دوري الأولى به تقلبات كبيرة في النتائج والمستويات، كما أن نادي القادسية يعامل بكونه من أقوى الفرق؛ ولذا فالجميع يسعى للحصول أمامه حتى لنقطة، وهذا ما ظهر جليا وخصوصا في المباريات الأخيرة.
السعودية الدوري السعودي

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة