تقارير: استدعاء القائم بأعمال كبير موظفي البيت الأبيض للشهادة في تحقيق مساءلة ترمب

تقارير: استدعاء القائم بأعمال كبير موظفي البيت الأبيض للشهادة في تحقيق مساءلة ترمب

الجمعة - 11 شهر ربيع الأول 1441 هـ - 08 نوفمبر 2019 مـ
الرئيس الأميركي دونالد ترمب (أرشيفية - رويترز)
واشنطن: «الشرق الأوسط أونلاين»
أفاد موقع «بوليتيكو» وصحيفة «واشنطن»، أمس (الخميس)، أن لجان مجلس النواب الأميركي التي تحقق في أمر الرئيس دونالد ترمب لاحتمال مساءلته وعزله، استدعت القائم بأعمال كبير موظفي البيت الأبيض، ميك مولفاني، للإدلاء بشهادته.
ويركز التحقيق الذي يشرف عليه الديمقراطيون بمجلس النواب على محادثة هاتفية في 25 يوليو (تموز) طلب فيها ترمب من الرئيس الأوكراني التحقيق في أمر جو بايدن، نائب الرئيس الأميركي السابق والمرشح لمنافسته في الانتخابات الرئاسية العام المقبل.
وتنطلق أولى الجلسات العلنية للاستماع إلى شهود في التحقيق الرامي إلى عزل الرئيس الأميركي دونالد ترمب، الأسبوع المقبل، مع مثول دبلوماسيين، على ما أعلن أول من أمس النائب آدم شيف، الذي يشرف على العملية.
ومع بدء هذه الجلسات التي ستبثّها قنوات تلفزيونية مباشرة، ينتقل التحقيق من أجل تشكيل ملف اتهام يدعم آلية عزل ترمب إلى مرحلة جديدة. وأوضح شيف، الذي يترأس لجنة الاستخبارات في مجلس النواب، أن شاهدين سيدليان بإفادتهما الأربعاء المقبل، هما القائم بالأعمال الأميركي في كييف ويليام تايلور، الذي دعمت إفادته الشبهات بأن ترمب مارس ضغوطاً على كييف لحملها على فتح تحقيق يخدم أهدافه السياسية في الولايات المتحدة، والمسؤول الكبير في وزارة الخارجية الخبير في شؤون أوكرانيا جورج كنت، كما نقلت وكالة الصحافة الفرنسية.
يأتي ذلك بعدما اتهم الرئيس الأميركي دونالد ترمب مجدداً، أمس، الديمقراطيين بفبركة الأدلة ضدّه، فيما بات يُعرف بفضيحة أوكرانيا. وشكر ترمب، في تغريدة له، المبعوث الأميركي إلى أوكرانيا، كرت فولكر، على إفادته التي أدلى بها أمام المحقّقين في مجلس النوّاب، والتي قال فيها: «تسألون عن أي محادثات أجريتها حول ربط المساعدات إلى أوكرانيا بخدمات سياسية... لم تكن هناك أي محادثات، لأنّه ليس هناك أي ربط من هذا النوع».
أميركا الولايات المتحدة

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة