مدينة ألمانية تعلن «حالة الطوارئ ضد النازية»

مدينة ألمانية تعلن «حالة الطوارئ ضد النازية»

السبت - 5 شهر ربيع الأول 1441 هـ - 02 نوفمبر 2019 مـ
تجمع لأنصار حركة «بيجيدا» في درسدن (أرشيف - أ.ب)
برلين: «الشرق الأوسط أونلاين»
أعلن مجلس مدينة درسدن شرق ألمانيا ما سماه «حالة طوارئ ضد النازية» بالمدينة، وفقاً لـ«وكالة الأنباء الألمانية».

وقالت أغلبية أعضاء مجلس المدينة إن مسوغات القرار تتمثل في «تزايد ظهور المواقف المعادية للديمقراطية والتعددية والمعادية للإنسانية في تصرفات وأفعال اليمين المتطرف، التي وصلت إلى حد استخدام العنف في درسدن وتزايده وعلانيته».

وقال مستشار المدينة ماكس أشينباخ من حزب «الحزب» في معرض حديثه عن مبادرة فرض «حالة طوارئ» بالمدينة: «هذه المدينة لديها مشكلة مع النازيين»، حيث أشار إلى حركة «بيجيدا» والاعتداءات المعادية للأجانب.

وكانت وسائل إعلام عدة أشارت بعد صدور القرار إلى ضرورة تقوية ثقافة الديمقراطية في الممارسات اليومية وزيادة تحسين حماية الأقليات وضحايا العنف اليميني.

وصوت لصالح الطلب الذي قدمته أحزاب عدة كل من الخضر واليسار والحزب الاشتراكي الديمقراطي.
المانيا المانيا مهاجرين

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة