تدشين أول مشاركة لمنتخب السعودية للفتيات للغولف

تدشين أول مشاركة لمنتخب السعودية للفتيات للغولف

«الأخضر» قدم مستويات لافتة نهاية الأسبوع في شنغهاي والقاهرة
الأربعاء - 3 صفر 1441 هـ - 02 أكتوبر 2019 مـ رقم العدد [ 14918]
جانب من منتخب السعودية للغولف (الشرق الأوسط)
الرياض: «الشرق الأوسط»
حققت السعودية واحدة من أفضل النتائج على مدار نهاية أسبوع في المنافسات الخارجية، وذلك بعدما نجح اللاعبان سعود الشريف وعلي بابطن في تحقيق نتائج متميزة، ودشن منتخب الفتيات المكون من رغدة العيسوي وليلى التلمساني وفاتن القحطاني، أول مشاركة تاريخية نسوية سعودية في محفل غولف خارجي.
وخطف سعود الشريف الأضواء في بطولة آسيا - باسيفيك للاعبين الهواة على ملعب شيشان الدولي في مدينة شنغهاي الصينية، بعدما حقق المركز 54 بين 120 من أقوى اللاعبين الموهوبين.
ونجح علي البابطين البالغ من العمر 18 سنة، في التواجد على منصة التتويج في البطولة العربية للمراحل السنية، التي أقيمت في منتجع دريم لاند للغولف في العاصمة المصرية القاهرة، بعدما جاء بالمركز الثالث.
وفرض منتخب الفتيات نفسه في الحدث، بوصفها المشاركة التاريخية النسوية الأولى لهن في حدث غولف خارجي، وهن اللواتي يسعين لتقديم المزيد من المستويات المتطورة في قادم الفعاليات.
وتعقيباً على هذه النتائج، أكد بوشعيب الجدياني مسؤول المشاركة في غولف السعودية، أن هذه أفضل نهاية أسبوع من ناحية النتائج في تاريخ رياضة الغولف السعودية، وقال: «كان من الرائع مشاهدة سعود وعلي يلعبان جيداً في بطولتين رفيعتين، كما كان رائعاً مشاهدة رغدة وليلى وفاتن يشاركن في حدث خارجي للمرة الأولى. ونحن نتطلع قدماً لرؤية تطورهن في السنوات المقبلة، ونحن ما زلنا في بداية مشوارنا برياضة الغولف. هذه نتائج رائعة للاعبينا أنفسهم وللمملكة، حيث نبرهن قوة هذه الرياضة بالنسبة لمواطني المملكة».
ويأتي هذا مع استضافة «غولف السعودية» في قلب الحي الدبلوماسي بالرياض، حدثاً فريداً لتعريف اللعبة إلى أكثر من 5000 شخص، ممن قاموا بحمل المضرب وممارسة اللعبة لأول مرة.
وأقيم الحدث ضمن احتفالات المملكة باليوم الوطني، وتم تقديم الملعب المكون من 9 حفر لممارسة اللعبة من قبل الأصدقاء والعائلات وزملاء العمل وتواجد في الموقع على مدار أسبوعين.
وكجزء من الجهود المكثفة لبرنامج تطوير الغولف، فإنه أظهر إصرار «غولف السعودية» على نمو هذه الرياضة محلياً، إلى جانب استضافة أحداث عالمية مثل البطولة السعودية الدولية المقدمة من سوفت بانك مطلع هذا العام ضمن الجولة الأوروبية للعبة.
وتحدث بهذه المناسبة، ماجد السرور المدير التنفيذي للاتحاد السعودي للغولف، وقال: «كان من الرائع مشاهدة هذا العدد من الأشخاص يأتون إلى مجمع عود سكوير ويقومون بتجربة اللعبة للمرة الأولى، بالنسبة لمن هم في المملكة، هذا النوع من النشاطات يعتبر طريقة ممتازة لتعريفهم بهذه الرياضة، ليس فقط ذلك، ولكن من قاموا بتجربة اللعبة تحدثوا كيف استمتعوا بالأمر».
وتابع: مع متابعة النتائج التي حققتها لاعبونا، فإن هذا دليل على قوة هذه الرياضة على مستوى الناشئين ويعرض ما يقوم غولف السعودية به من أجل تحقيقه، وأنا أتطلع من أجل المشاركة في الحدث المقبل، ما حصل يعتبر بداية مشاركة كاملة في روزنامة الأحداث الدولية للمنتخب السعودي، إلى جانب ذلك الاهتمام بهم ضمن برنامج التطوير الذي يمضي قدماً في المملكة.
السعودية رياضة سعودية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة