كوريا الشمالية مستعدة لاستئناف المحادثات مع أميركا أواخر سبتمبر

كوريا الشمالية مستعدة لاستئناف المحادثات مع أميركا أواخر سبتمبر

الاثنين - 10 محرم 1441 هـ - 09 سبتمبر 2019 مـ
الرئيس الأميركي دونالد ترمب وزعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون (أرشيف - أ.ب)
سيول: «الشرق الأوسط»
أعلنت دبلوماسية كورية شمالية رفيعة المستوى اليوم (الاثنين) أن بيونغ يانغ مستعدة لاستئناف المحادثات مع الولايات المتحدة في أواخر سبتمبر (أيلول)، وذلك بعد أن تعثرت منذ قمة فاشلة بين زعيمي البلدين في فبراير (شباط).
وقالت تشوي سون هوي نائبة وزير الخارجية الكوري الشمالي، في بيان بثته وكالة الأنباء المركزية الكورية، إن الاجتماع قد يُعقد في المكان والزمان اللذين يتفق عليهما الجانبان، وفقاً لما نقلته وكالة «رويترز».
وكان دونالد ترمب وكيم جونغ أون التقيا للمرة الأولى في يونيو (حزيران) 2018 في سنغافورة، حيث وقعا إعلاناً غامضاً عن «نزع الأسلحة النووية من شبه الجزيرة الكورية»، قبل عقد لقاء ثانٍ في فيتنام في فبراير الماضي من دون التوصل إلى اتفاق بسبب طلب النظام الكوري الشمالي رفع العقوبات عن بيونغ يانغ.
وكانت وكالة الأنباء الكورية الشمالية الرسمية قد أعلنت أن كيم مستعد لعقد لقاء ثالث مع ترمب بشرط أن تأتي واشنطن إلى طاولة المفاوضات بـ«الموقف السليم». وقال كيم، آنذاك، أيضاً أنه سينتظر حتى نهاية السنة «لتتخذ الولايات المتحدة قراراً شجاعاً» بشأن اجتماع جديد.
كوريا الشمالية الولايات المتحدة

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة