إيران تحتجز زورقاً على متنه 12 فلبينياً في مضيق هرمز

إيران تحتجز زورقاً على متنه 12 فلبينياً في مضيق هرمز

اتهمته بتهريب الوقود
السبت - 8 محرم 1441 هـ - 07 سبتمبر 2019 مـ
زورق سريع تابع للحرس الثوري الإيراني في مياه مضيق هرمز (أ.ب)
لندن: «الشرق الأوسط أونلاين»
احتجز خفر السواحل الإيراني زورقاً في مضيق هرمز مع طاقمه المؤلف من 12 فلبينياً بتهمة تهريب الوقود.

وقالت وكالة أنباء الطلبة الإيرانية شبه الرسمية اليوم (السبت) إن الزورق كان يحمل قرابة 284 ألف لتر من وقود الديزل.

ونقلت الوكالة عن رئيس حرس الحدود في محافظة هرمزغان أنه «تمت مصادرة زورق سحب أجنبي و283900 لتراً من البترول بقيمة 233. 71 مليار ريال (20.2 مليون دولار)».

وتزعم إيران أنها تتصدى لعمليات تهريب الوقود براً إلى الدول المجاورة وبحراً إلى دول الخليج، وسبق أن احتجزت سفناً في الخليج قائلة إنها تُستخدم في تهريب النفط.

وباتت حركة مرور الناقلات عبر مضيق هرمز محور مواجهة بين واشنطن وطهران، وانجرت بريطانيا إلى تلك المواجهة أيضاً فيما عززت الولايات المتحدة وجودها العسكري في الخليج منذ مايو (أيار) الماضي.

وفي شهر يوليو (تموز) الماضي احتجز الحرس الثوري الإيراني الناقلة «ستينا إمبرو» التي ترفع علم بريطانيا قرب مضيق هرمز بزعم أنها ارتكبت مخالفات بحرية. وجاء ذلك بعد أسبوعين من احتجاز بريطانيا ناقلة نفط إيرانية قرب جبل طارق متهمة إياها بانتهاك العقوبات على سوريا.

وقالت الإدارة البحرية الأميركية في مذكرة إرشادية بشأن التهديدات الإيرانية إنه يتعين على السفن التجارية التي ترفع العلم الأميركي إرسال نقاط توقفها في مضيق هرمز ومياه الخليج للولايات المتحدة وسلطات البحرية البريطانية.

وقالت المذكرة الصادرة أغسطس (آب) إن «الأنشطة العسكرية المتزايدة والتوترات السياسية المتصاعدة في المنطقة لا تزال تشكل تهديدات خطيرة على السفن التجارية»، مطالبة أطقم السفن بـ«عدم مقاومة أي طرف إيراني يصعد على متن السفن».
ايران التوترات إيران

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة