الاتحاد يستبعد رومارينهو والمالكي من «العهد»

الاتحاد يستبعد رومارينهو والمالكي من «العهد»

الخميس - 28 ذو الحجة 1440 هـ - 29 أغسطس 2019 مـ رقم العدد [ 14884]

يحزم لاعبو فريق الاتحاد السعودي حقائبهم الساعات القادمة تأهباً للمغادرة إلى العاصمة اللبنانية بيروت استعدادا لمواجهة فريق العهد اللبناني، السبت المقبل، في إياب دور الـ32 لكأس محمد السادس للأندية الأبطال.
وكان الفريق السعودي دك شباك منافسه بثلاثية نظيف في مواجهة الذهاب، التي أقيمت على ملعب مدينة الملك عبد الله الرياضية بجدة.
في المقابل، خضع الثنائي عبد الإله المالكي ورومارينهو لجلسات تأهيلية بعد الإصابة التي لحقت بهما أمام فريق الهلال في ذهاب ربع نهائي دوري أبطال آسيا، نتيجة المجهود البدني الذي قدمه الثنائي في المباراة، بينما ينتظر سييرا تقرير الجهاز الطبي النهائي عن وضع اللاعبين وإمكانية الاستعانة بهما أمام العهد اللبناني، وسط مصادر رجحت استبعاد الثنائي من مواجهة العهد في البطولة العربية.
بينما سيخضع محترف فريق الاتحاد المغربي مروان دا كوستا لبرنامج علاجي في فرنسا سيمتد لأسبوعين قبل دخوله في برنامج تأهيلي تأهباً للمشاركة مع زملائه في التدريبات الجماعية، وذلك بعد الإصابة التي تعرض لها وتمثلت بتمزق في العضلة الخلفية ستكون عائقاً عن مشاركته الفريق في المباريات المقبلة.
وينتظر أن يغيب دا كوستا عن مواجهات الاتحاد أمام العهد اللبناني وضمك في الدوري، بينما تظل مشاركته أمام الهلال في الدوري أمراً مرهوناً بجاهزية اللاعب الفنية، والذي انضم إلى نادي الاتحاد في الانتقالات الشتوية الماضية مطلع العام الحالي، قادما من نادي باشاك شهير التركي.
وفي الوقت الذي يبحث الاتحاديون خلال الموسم الرياضي الجديد عن المنافسة على ثلاث جبهات، تتمثل في بطولة كأس دوري الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، والبطولة العربية للأندية، ودوري أبطال آسيا، صبت عدد من الجماهير الاتحادية جام غضبها على محترف الفريق الفلسطيني لويس خيمينيز نظير المستويات التي يقدمها مع الفريق، والتي كان آخرها في مواجهة الهلال الماضية في ذهاب دور ربع نهائي دوري أبطال آسيا، والتي انتهت بالتعادل السلبي بين الفريقين.
وفي الوقت الذي أشاد اتحاديون بقرارات الجهاز الفني لفريقهم بقيادة التشيلي خوسيه لويس سييرا وقراءته الجيدة لأحداث المباريات وتعامله بحكمة معها، شن آخرون هجوماً على المدرب نظير استعانته باللاعب خيمينيز.
بينما استغرب إنمار الحائلي رئيس نادي الاتحاد من الانتقادات التي طالت اللاعب الآسيوي بالفريق والذي يحظى بقناعة الجهاز الفني بإمكانياته، مشيراً إلى أن إدارة النادي ليست المخولة باختيار التشكيلة وفرضها على الجهاز الفني الذي وصفه بالناجح بلغة الأرقام، وهو ما يهم أنصار الكيان وما يبحث عنه أي مسؤول.
وأشار الحائلي إلى أن فريقه كان باستطاعته التغلب على منافسه الهلال متطلعاً لتمكن لاعبيه من حسم التأهل لدور نصف نهائي القارة في لقاء الإياب، منوهاً بالانضباط التكتيكي العالي من لاعبيه وقتاليتهم داخل الملعب واللعب بروح الاتحاد وعدم تقبلهم الخسارة بأي شكل من الأشكال، مبيناً أنها من أهم الخطوات المتبعة لتحقيق أفضل النتائج على مستوى البطولات.
وكان سييرا وصف اللاعب خيمينيز بكونه من أفضل اللاعبين في تطبيق النهج الفني ويساعده كثيراً في الضغط العالي، مشيراً إلى أن نتيجة التعادل السلبي التي خرجت به مواجهته أمام الهلال جيدة، وأن المباراة ما زالت في ملعب الفريقين، في إشارة إلى مواجهة الإياب التي ستجمع الفريقين 17 سبتمبر (أيلول) المقبل، مؤكداً أن طموحه كان في المباراة الفوز ولكن الأهم هو عدم استقبال شباك فريقه للأهداف وهو أمر عده إيجابيا قبل مباراة الإياب، منوهاً بأن خطورة الأزرق دوماً تأتي من منتصف الملعب وهو ما دفعه لتكثيف لاعبي الوسط.
وأخضع مدرب الاتحاد أمس لاعبي فريقه لحصة تدريبية اقتصرت على تدريبات استرجاعية للاعبين المشاركين في مواجهة الهلال، بينما أدى بقية اللاعبين تدريباتهم الاعتيادية.
ويبدأ فريق الاتحاد تحضيراته الفعلية اليوم لمواجهة العهد اللبناني الذي يتطلع خلالها لتعزيز تفوقه والعودة إلى معقله في جدة ببطاقة التأهل لدور الـ16 في البطولة العربية.


السعودية الدوري السعودي

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة