الجبال يطوي صفحة الشباب ويحذر من النصر

الجبال يطوي صفحة الشباب ويحذر من النصر

المغربي سعدان نال الأفضلية بين لاعبي الفتح
الاثنين - 25 ذو الحجة 1440 هـ - 26 أغسطس 2019 مـ رقم العدد [ 14881]
فتحي الجبال مدرب الفتح (الشرق الأوسط)
الدمام: علي القطان
طوى مدرب فريق الفتح الأول لكرة القدم، التونسي فتحي الجبال، صفحة مباراة فريقه ضد الشباب، التي خسرها بهدفين مقابل هدف في افتتاحية دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، وأبلغ لاعبيه بضرورة التفكير في المباراة المقبلة ضد النصر، التي ستقام في الأحساء أيضاً، ضمن مباريات الجولة الثانية، يوم الجمعة المقبل.
وأكد الجبال للاعبين ضرورة تجاوز التفكير في البداية السلبية من حيث النتيجة، مثنياً على الأداء الفني والروح القتالية التي كانوا عليها حتى اللحظات الأخيرة من المباراة، حيث سجل الفريق الهدف الأول، وكان قريباً من التعديل للنتيجة، مشيراً إلى أن سوء الطالع والأخطاء البسيطة عملت الفارق لصالح فريق الشباب الذي يعد من أفضل فرق الدوري، عناصرياً على الأقل، لهذا الموسم.
وشدد الجبال على أن بدايات الفتح صعبة، ولذا يتوجب أن يكون في كامل الجاهزية لكل الاحتمالات، مبيناً أن المباراة المقبلة ضد النصر ستكون صعبة أيضاً؛ أمام حامل اللقب. ولذا، فمن المهم بذل أكبر الجهود داخل أرض الملعب من أجل الخروج بنتيجة إيجابية.
وتحفظ الجبال على الحديث عن أي أمور أخرى خارج إطار فريقه، في وقت علت فيه بعض الأصوات الفتحاوية بشأن حصول أخطاء تحكيمية واضحة كان لها أثر في الخسارة الأولى، ومن أهمها ركلة الجزاء الشبابية التي جاء منها الهدف الثاني، مبيناً أنه يركز على الملعب، وليس أمور أخرى لا يكون الحديث عنها أمراً مفيداً.
ويعد الجبال عميد المدربين في دوري المحترفين السعودي، من حيث عدد المباريات التي قاد من خلالها الفتح أو غيره من الأندية الأخرى في المملكة، مما يجعله الأكثر خبرة بقوة وتقلبات الدوري السعودي، وسبل المنافسة، حيث يطمح هذا الموسم إلى إعادة فريقه ضمن المراكز الأربعة الأولى في جدول الترتيب.
وعد الفهيد أن بداية الفتح كانت إيجابية، من حيث المستوى الفني، بل إنها من أفضل المباريات الأولى التي خاضها الفتح في دوري المحترفين، إلا أن النتيجة لا تعكس المستوى المقدم من الفريقين، حيث كان بالإمكان الخروج بالتعادل، على أقل تقدير.
وأظهر التقييم الفني للاعبي الفتح في المباراة الأولى تفوق اللاعب المغربي «مروان سعدان» بدرجة «7.7»، حيث قدم اللاعب الذي يخوض أولى مبارياته بالدوري السعودي، بعد التوقيع معه مؤخراً، أداءً فنياً قوياً توجه بهدف.
وإن كان من ركلة جزاء، فيما كان تقيم الحارس الأوكراني ماكسيم كوفال الأقل بين بقية زملائه بدرجة «5.8»، بعد أن تلقى هدفين، أحدهما من ركلة جزاء أيضاً.
واستأنف فريق الفتح استعداداته لمباراة النصر المقبلة، من خلال تدريبات خفيفة، على أن يبدأ المدرب من تدريبات اليوم (الاثنين) إصلاح الأخطاء الفنية التي وقع فيها عدد من اللاعبين، في بداية الحصاد في بطولة الدوري، خصوصاً أن الفتح عادة ما يحقق نتائج جيدة في المباريات التي يستضيف فيها النصر في الأحساء، وآخرها الموسم الماضي، حيث فرط في فوز بمتناوله بإضاعة ركلة جزاء في الوقت بدل الضائع من المباراة التي انتهت سلبية.
يذكر أن الفتح سيكون من أوائل الفرق التي تخوض مباراتين متتاليتين على أرضها بدوري هذا الموسم.
السعودية الدوري السعودي

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة