هل من حق «النصر»تملك كأس النسخة الماضية؟!

هل من حق «النصر»تملك كأس النسخة الماضية؟!

الخميس - 21 ذو الحجة 1440 هـ - 22 أغسطس 2019 مـ رقم العدد [ 14877]
كأس دوري الأمير محمد بن سلمان للمحترفين كما بدا في حفل التدشين الأخير (تصوير: عدنان مهدلي)
أبها: سعيد آل ميلس
في الوقت الذي أعلنت الهيئة العامة للرياضة عن استمرار إطلاق اسم الأمير محمد بن سلمان على الدوري السعودي للمحترفين «للموسم الثاني على التوالي»، ثار جدل كبير في الشارع الرياضي حول أحقية النصر في الاحتفاظ بالكأس التي حققها الموسم الماضي بدعوى أن البطولة تعد نسخة استثنائية حينها.
وقال المحامي وأستاذ القانون عمر الخولي لـ«الشرق الأوسط» بدوره إن «العبرة هي بنوع البطولة بغض النظر عن اسمها فالمسميات تتغير من فترة لأخرى والدوري كلنا نعلم أنه مر بعدة مسميات وبالتالي لا يمكن أن نقول إن نادياً حقق الدوري مرة واحدة من أجل مسماه، ولكن الدوري مسمى بنوعه، فتجد بعض الأندية حققت عدة بطولات دوري بمسميات مختلفة وبالتالي إعادة تسمية الدوري المقبل باسم سمو ولي العهد الأمير محمد بن سلمان لا تعطي النصر أحقية أن يمتلك الكأس وإنما يتم إعادة الكأس إلى خزينة اتحاد كرة القدم حتى الموسم الذي يليه ويتسلمه البطل المتوج حينها».
وحول مطالبة النصر الاحتفاظ بالكأس نظراً لوجود مسمى استثنائي، قال: «صفة الاستثنائية الآن زالت بصدور قرار رئيس الهيئة العامة للرياضة الأمير عبد العزيز بن تركي باعتماد المسمى للموسم المقبل، وبالتالي من حق اتحاد القدم المطالبة بالكأس الأصلي ويتم تسليم النصر النسخة البديلة حتى يتم تحقيقه ثلاث مرات وبالتالي يتملكه حينها».
من جهته، اعتبر المحامي خالد الشعلان أن للنصر الأحقية بتملك الكأس لعدة مبررات أهمها أن رئيس هيئة الرياضة في ذلك الوقت المستشار تركي آل الشيخ قد صرح بأن بطل الموسم هو الأحق بالكأس
وقال في حديثه لـ«الشرق الأوسط»: «إنّ النصر حصل على كأس لدوري استثنائي في نسخته وكذلك لقرارات استثنائية أهمها الاستعانة بثمانية أجانب وكذلك الدعم المادي الكبير من الحكومة للأندية. وحين أُطلق مُسمى الدوري كان هناك تصريح للمُستشار تركي آل الشيخ رئيس الهيئة العامة للرياضة حينها بأنَّ من سيحصل على هذا الدوري في نسخته الجديدة الاستثنائية سيكون ملكاً له، وهذا أرى أقوى سبب لاحتفاظ النصر به».
وتابع: «كلمة الاستثنائي تُمثل الكثير للوسط الرياضي بشكل عام وللنصراويين بشكل خاص لأنهم حصلوا على الدوري وكذلك حصل لاعبهم عبد الرزاق حمد الله على هداف الدوري وكذلك أفضل لاعب، وهذه جميعها امتيازات تصب في مسار كلمة (الاستثنائي) وحينما يؤخذ الكأس من النصر ويكون محل تنافس مرة أخرى فإنَّ امتياز حصوله عليه بالسابق يخف وهذا ما لا يرضاه كل النصراويون».
وواصل: «لا أجد مانعاً في اعتراف الاتحاد السعودي لكرة القدم أو الهيئة العامة للرياضة بامتلاك النصر للكأس ويجب أن يكون لرابطة دوري المُحترفين كلمة وموقف داعم للنصر في هذا الشأن فهذه الرابطة هي (الأب) للأندية، وهي المُدافعة عن حقوقهم لا أن تقف موقف المُتفرج، وهذا الموقف يكفله النظام الأساسي للرابطة، وبالتالي عليها أن توصل صوت النصراويين بأنَّه يجب تصميم كأس آخر للنسخة الجديدة، وأن تكون النسخة الاستثنائية التي حصل النصر عليها ملكاً له وتُزين دولاب بطولاته».
السعودية الدوري السعودي

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة