«الحرية والتغيير» تحسم مرشحيها الخمسة للمجلس السيادي السوداني

الأحد - 17 ذو الحجة 1440 هـ - 18 أغسطس 2019 مـ
الخرطوم: «الشرق الأوسط أونلاين»

حدد تحالف المعارضة السودانية، اليوم (الأحد)، الخمسة الذين اختارهم ليكونوا الأعضاء المدنيين في مجلس السيادة، الذي سيؤدي اليمين غداً الاثنين، وذلك وفقاً لما ذكره مصدر بالتحالف لوكالة «رويترز» للأنباء.
وقال المصدر إن تحالف «قوى الحرية والتغيير» اختار الأكاديمية والناشطة عائشة موسى والصحافي محمد الفكي والأكاديمي صديق تاور والقانوني طه عثمان والدكتور حسن شيخ إدريس، القيادي السابق بحزب «الأمة».
ومن المتوقع أن يتم الإعلان، في وقت لاحق، اليوم، عن تشكيل المجلس السيادي المؤلف من 11 عضواً، بينهم 6 مدنيين و5 عسكريين، برئاسة الفريق أول عبد الفتاح البرهان.
يأتي ذلك بعد أن شهد السودان، أمس، يوماً تاريخياً بعد أن وقّع المجلس العسكري الحاكم وممثلو الحراك الشعبي على «الوثيقة الدستورية» التي تؤسس للحكم المدني، عبر مرحلة انتقالية مدتها 3 سنوات.
وتقضي «الوثيقة الدستورية» بأن يُحل المجلس العسكري، الذي تولى السلطة منذ إطاحة البشير في أبريل (نيسان)، ويُستبدل به «مجلس سيادي»، يُنتظر الإعلان عن تشكيلته اليوم، مكوّن من 5 عسكريين و6 مدنيين، ويرأسه البرهان لمدة 21 شهراً، ثم تنتقل الرئاسة إلى شخصية مدنية لمدة 18 شهراً تنتهي بانتخابات «حرة ونزيهة».

إقرأ أيضاً ...