تتويج السلطان عبد الله ملكاً لماليزيا

تتويج السلطان عبد الله ملكاً لماليزيا

الثلاثاء - 28 ذو القعدة 1440 هـ - 30 يوليو 2019 مـ
كوالالمبور: «الشرق الأوسط أونلاين»

توجت ماليزيا اليوم (الثلاثاء)، السلطان عبد الله ملكاً للبلاد، وذلك بعد 6 أشهر من التخلي المفاجئ لسلفه عن العرش، بحسب وكالة الأنباء الألمانية.

وجرى تتويج عبد الله، البالغ من العمر 60 عاماً، حاكم ولاية باهانغ، ليصبح الملك الـ16 للبلاد خلال الخمسة أعوام المقبلة، وذلك في ظل مراسم تقليدية أجريت في القصر الوطني.

يشار إلى أن حكام الولايات التسع في البلاد، الذين يتناوبون الحكم لفترة 5 أعوام، هم من ينتخبون ملوك ماليزيا.

وقد أجريت المراسم في غرفة العرش بالقصر، في حضور أفراد الأسر الملكية التسعة في ماليزيا، بالإضافة إلى مسؤولين سياسيين منهم رئيس الوزراء مهاتير محمد. كما حضر سلطان بروناي وولي عهد الإمارات العربية المتحدة الشيخ محمد بن زايد آل نهيان.

وكان قد جرى انتخاب السلطان عبد الله ليتولى منصب الملك في يناير (كانون الثاني) الماضي، عقب تخلي السلطان محمد الخامس عن العرش بعد عامين من توليه.

ولم يقدم القصر سبباً رسمياً لتخلي الملك عن العرش، مع ذلك أثيرت تكهنات بأن زواجه من ملكة جمال روسية سابقة أثار مخاوف من إمكان تتويج أجنبية ملكة على البلاد.

وانتشرت في الآونة الأخيرة تقارير إعلامية تفيد بأن ملك ماليزيا السابق السلطان محمد الخامس، انفصل عن الروسية أوكسانا فويفودينا، بعد 6 أشهر فقط من تنازله عن العرش وزواجه منها.

وكان السلطان محمد الخامس قد تزوج من فويفودينا في زفاف ضخم العام الماضي.


ماليزيا ماليزيا أخبار

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة